معاناة ربة المنزل.. هل يمكنني أن أختفي لمدة نصف ساعة؟

أنت بحاجة إلى بعض الوقت المستقطع لقضائه في عزلة (مواقع التواصل)
أنت بحاجة إلى بعض الوقت المستقطع لقضائه في عزلة (مواقع التواصل)

ليلى علي

"هل يمكنني أن أختفي لمدة نصف ساعة الآن وأعاود الظهور ثانية لألبي طلبات الجميع في المنزل"، هل ينادي الجميع باسمك دون توقف حتى ينتابك شعور أنك لست هنا ويتوقف لسانك عن الاستجابة بالشكل المعتاد؟ هل يدركك هذا الشعور أحيانا؟ إذا كان الأمر كذلك فأنت بحاجة إلى بعض الوقت المستقطع لقضائه في عزلة، وأنت الوحيدة القادرة على منح هذا الوقت لنفسك. 

تذكري أن هذا الوقت للتركيز عليك أنت لتنمية شغفك والتعرف على نفسك بشكل أفضل، أو حتى الحصول على بعض الراحة والاسترخاء التي تشتد الحاجة إليها.

تقول كندرا تشيري مؤلفة كتاب "كل شيء في علم النفس" في مقالها بموقع "فيري ويل مايند" إنه "صحيح أن الأبحاث تشير إلى أن الوحدة والعزلة الاجتماعية تزيدان خطر الإصابة بأمراض القلب والسمنة والقلق والاكتئاب وغيرها، لكن الأبحاث تظهر أيضا بشكل متزايد أن هناك فوائد حقيقية لإيجاد أشياء تقوم بها بمفردك، يتيح لك ذلك الاستمتاع بالأنشطة التي تحبها بالسرعة التي تريدها وبالطريقة الخاصة بك، وأيضا تتعلم المزيد عن نفسك وتفكر في تجاربك وتقيمها". 

ماذا يمكنك أن تفعلي وحدك؟
إن استقطاع بعض اللحظات الهادئة حيث يمكنك أن تكوني بمفردك يمكن أن يأتي بعدد من الفوائد، ولا سيما إذا كنت دائما مشغولة وتكافحين من أجل الحصول على فترات راحة، لذا اختاري ما يناسبك من هذه القائمة:

– اخرجي لتناول العشاء، فغالبا ما ينظر إلى تناول الطعام في الخارج على أنه تجربة اجتماعية، ولكن علاج نفسك بوجبة لطيفة يمكن أن يمنحك فرصة للاسترخاء والاستمتاع بالتجربة في سلام.

– اذهبي إلى السينما، إذ إن مشاهدة فيلم تعني أنه يمكنك التركيز بشكل كامل على القصة والصور أمامك دون أن تتساءلي عن رأي الآخرين وهل يعجبهم الفيلم أم لا، أنت فقط تركزين على ما تشعرين به.

‪للطبيعة فوائد نفسية على النفس البشرية لاستعادة الانتباه وتخفيف التوتر‬ (مواقع التواصل)

– استمتعي بالطبيعة، إذ يعد هذا أمرا مفيدا لصحتك ويجعلك تستمتعين ببعض العزلة السلمية، كما أن للطبيعة فوائد نفسية على النفس البشرية تتراوح بين استعادة الانتباه وتخفيف التوتر.

– سافري إن أمكنك القيام بذلك مرة واحدة سنويا على الأقل، وتأكدي أن ذلك طريقة رائعة لبناء الاكتفاء الذاتي والثقة.

– تعلمي شيئا جديدا أو مهارة جديدة، مثل تعلم طبخ مأكولات جديدة أو تعلم الفن أو الموسيقى، فبدلا من التركيز على القيام بما يريده الآخرون طوال الوقت يمكنك متابعة شيء يرضي اهتماماتك الخاصة.

– زيارة المتاحف والمعارض، فبدلا من الشعور بالضغط والتوتر الشديد يمكنك التجول في متحف أو معرض، ويعد هذا فرصة مناسبة لقضاء بعض الوقت في مشاهدة المعروضات التي تهتمين بها. 

– تطوعي، فللتطوع فوائد إيجابية عدة، ابحثي عن الفرص المتاحة في مجتمعك حيث يمكنك تخصيص بعض الوقت لإحدى القضايا التي تتعاطفين معها وتهتمين بها.

‪أن تقضي بعض الوقت وحدك هو جزء مهم من التنمية الذاتية‬ (مواقع التواصل)

فوائد لا تفوتيها
الحصول على بعض الوقت لنفسك ليس من الأمور المعتادة في مجتمعنا، كما أنه ليس من السهل القيام بذلك في الوقت الذي نحاط فيه بالعديد من المهام والأشخاص، لذا عليك وضع خطة متعمدة للنجاح في القيام بذلك، لأنه وفقا لكندرا تشيري فإنه توجد العديد من الفوائد للاختلاء بنفسك لسماع أفكارك منها:

1- تحسين التركيز والذاكرة
يمكن أن يساعدك العمل على أشياء بمفردك على تركيز انتباهك، مما يحسن تذكرك للأشياء، وفي إحدى الدراسات التي نشرت في مجلة "Psychological Bulletin" وجد الباحثون أن المجموعات التي تعمل بشكل تعاوني لتذكر المعلومات كانت تؤدي بشكل أسوأ من الأفراد الذين يتذكرون الأشياء بمفردهم.

2- اهتماماتك لها الأولوية
أن تقضي بعض الوقت وحدك هو جزء مهم من التنمية الذاتية، حيث يسمح لك بالتعرف على نفسك، حينما تكونين محاطة بالآخرين طوال الوقت تعتادين على وضع أفكارك وشغفك جانبا من أجل إرضاء احتياجات العائلة والأصدقاء، يمنحك قضاء الوقت وحدك فرصة حاسمة لاتخاذ خيارات إبداعية وتركيز انتباهك دون القلق بشأن ما يفكر فيه الآخرون.

3- يعزز الإبداع
إذا كانت تقابلك بعض المشكلات العائلية فإن أفضل طريقة للتركيز للتوصل إلى حل للمشكلات الصعبة يحدث حينما تكونين بمفردك دون ضغط اجتماعي إضافي.

4- يحسن علاقاتك
غالبا ما تكون العلاقات أقوى عندما يستغرق كل شخص وقتا لرعاية نفسه ولا يعتمد على الآخرين في الترفيه عنه، وقد وجدت إحدى الدراسات التي نشرت في المجلة البريطانية لعلم النفس أن الأشخاص الأذكياء للغاية يصبحون أقل ارتياحا في الوقت الذي يقضونه في التواصل مع الأصدقاء.

5- يجعلك أكثر إنتاجية
بعد قضاء بعض الوقت في الاسترخاء وعدم الشعور بالضغط تجتاحك رغبة في الانتهاء من كل الأمور المتراكمة وراءك، وهذا يحدث بالفعل فتزيد إنتاجيتك.

مهمة ليست سهلة
الحصول على الوقت بمفردك ليس سهلا، ولا سيما عندما تكون التكنولوجيا قد قضت على الطريقة التي يقضيها الأشخاص بمفردهم، فأنت قد لا تسنح لك الفرصة لأخذ استراحة للتواصل مع الآخرين، لذا فإن تقليل الاتصال الرقمي لفترة وجيزة يعد مفيدا جدا.

وفي إحدى الدراسات وجد الباحثون أنه عندما يذهب المراهقون لمدة خمسة أيام بدون أجهزة اتصال فإنهم يحسنون قدرتهم على تفسير المشاعر وتعبيرات الوجه.

المصدر : الجزيرة + مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

المزيد من مرأة
الأكثر قراءة