إجازة صيفية سعيدة وهادفة للبنانيات شعارها "لا كسل ولا ملل"

ياسمين المطلق تجعل القراءة عادة يومية لها في الإجازة الصيفية (الجزيرة)
ياسمين المطلق تجعل القراءة عادة يومية لها في الإجازة الصيفية (الجزيرة)

لاريسا صليعي-بيروت

ينتظر الجميع بفارغ الصبر قدوم الإجازة الصيفية، فالعطلة الصيفية جزء مهم من حياتنا، وتستغل النساء اللبنانيات طرق التخطيط للاستفادة من الإجازة واستثمار الوقت في نشاطات ممتعة والابتعاد عن الفراغ والملل، وترفعن شعار "لا كسل ولا ملل" في الصيف.

بعضهن يحاولن ملء أوقات الإجازة بما ينفعهن وينمي مواهبهن وثقافتهن ويصقل قدراتهن، وأخريات يفضلن الاستمتاع بكل يوم من الإجازة بالترفيه اليومي والاستجمام والتمتع بالرحلات وارتياد المجمعات وغيرها من الأماكن الترفيهية، ومنهن من يقضينها في ممارسة هواياتهن المختلفة كالرسم والمطالعة والرياضة وغيرها.

الجزيرة نت استطلعت آراء لبنانيات من بينهن شابات جامعيات وربات منازل وعاملات في مجالات متنوعة، لمعرفة كيف يقضين إجازتهن الصيفية؟ وكيف يستفدن من وقت الفراغ خلال الإجازة؟

العمل المؤقت لكسب المال بهدف السفر
مع انتهاء موسم الامتحانات وبداية الإجازة، تحاول العديد من الشابات الجامعيات الاستفادة القصوى من الإجازة الصيفية والتخطيط لها حتى تنتهي بفائدة تذكر.

نور خياطة طالبة جامعية قالت إن السنة الجامعية الأولى كانت مرهقة جدا وانتظرت بفارغ الصبر مجيء فصل الصيف لتتنفس الصعداء وترتاح من ضغط الدراسة اليومي لتأخذ قسطا من الراحة. وزادت "قمت باستغلال بداية موسم الصيف بالعمل المؤقت لأكسب المال وأوفره للسفر إلى الخارج مع أصدقائي واستمتع بالإجازة الصيفية بفرح وحماس وتفاؤل".

نور خياطة تستغل الإجازة في العمل المؤقت لكسب المال (الجزيرة)

إجازتي بين العائلة والعمل التطوعي
وترى روان المطلق أن العطلة الصيفية بالنسبة لها فترة استجمام بعد شهور من الدراسة والامتحانات التي استنفدت طاقتها ووقتها، وتضيف "لذلك أنظم هذه العطلة ما بين عائلتي وممارسة العمل التطوعي الذي يضفي الكثير على شخصيتي، فهو يعوّدني الاعتماد على الذات وكسب معارف وخبرات أكثر ويصقل مهاراتي ويوسع دائرتي الاجتماعية، كما أمارس موهبة الرسم وأطوّرها لأنها جزء مهم في حياتي الشخصية".

نوم وكسل وتلفاز.. وقراءة
في حين تعتبر ياسمين المطلق "الإجازة الصيفية استراحة نوم وكسل ومشاهدة التلفاز" لتستريح من عناء عام كامل من التعب والإرهاق.

لكن القراءة عادة يومية لا تتخلى عنها، وتنوّع بين المجالات والكتب المختلفة التي توسع المدارك وتساعد على اكتشاف ثقافات وعلوم مختلفة، كون "القراءة نافذة على العالم"، بحسب قولها.

روان المطلق تمارس العمل التطوعي في إجازتها الصيفية (الجزيرة)

العاملات واستثمار الإجازة
كيف تستثمر النساء العاملات وربات المنازل الإجازة الصيفية على الوجه الأمثل؟ خبيرة التجميل روزي ضو أبدت رأيها في هذا الموضوع، قائلة "أحب التخطيط المسبق للإجازة لأشارك أفراد عائلتي في تحديد النشاطات الملائمة للجميع".

وتسعى روزي لاستغلال وقت الفراغ في قضاء أكبر وقت ممكن مع أولادها سواء في السفر الذي يكسر الروتين أو الاسترخاء والاستجمام على الشاطئ والحصول على بشرة سمراء، أو المشاركة في سهرات وحفلات موسيقية شبابية.

وتضيف روزي "باختصار نحاول الاستمتاع بجو الصيف الجميل مع بعضنا وعلى طريقتنا الخاصة". وتعتقد أنه يجب على كل امرأة عاملة تنظيم إجازتها الصيفية وكتابة جدول تقسّم فيه أوقاتها إلى أيام محددة لقضاء وقت ممتع مع الأسرة.

روزي ضو تحث كل امرأة على وضع خطة مسبقة للإجازة الصيفية لاستغلال الوقت بشكل أفضل (الجزيرة)

رحلات استكشافية وأنشطة ترفيهية
وتعتبر دانييلا العجمي (ربة منزل) أن شهور الإجازة فرصة لتوطيد العلاقة بين الأم والأبناء من خلال الاحتكاك المباشر معهم ومواجهة العديد من المواقف الصعبة والطريفة معا، فهي تنتظر الإجازة سنويا لتستمتع بالتنزه مع أولادها دون التقيد بقواعد معينة، إذ تنام من دون مواعيد محددة وتستيقظ في أي وقت، تذهب معهم للمراكز التجارية والشواطئ المختلفة بكل حيوية ونشاط.

وتشدد العجمي على أنها تفضل "مشاركة أبنائي في رحلات استكشافية ونشاطات ترفيهية، كما استغل الوقت الضائع في تعلّم فنون الطبخ".

الشاعرة لودي ماجد لها رأي مختلف حيث تقول "أحاول دائما إيجاد وقت للجلوس مع نفسي مهما كنت مضغوطة والقيام بشيء يسعدني ويقلل من توتري لممارسة هوايتي المفضلة وهي كتابة الشعر، كما أسعى لتحقيق التوازن والجمع ما بين المتعة والفائدة والإنجاز".

 غابة الصنوبر في لبنان تستقطب عشاق الاستكشاف (الجزيرة)

عبء الإجازة الصيفية
وتعتبر لودي أن الإجازة الصيفية "عبء لي أكثر"، مشيرة إلى أن من المفترض أن تكون الإجازة وقتا للاستمتاع والمرح والتنزه لكل أفراد الأسرة، بمن فيهم الأم التي تظل طوال العام الدراسي مشغولة بمذاكرة الأبناء ومستواهم الدراسي وطعامهم ونظافتهم.

لكن مع الصيف "نبدأ مرحلة جديدة مع الأبناء كلها عدم التزام وسهر لأوقات متأخرة، وبالتالي استيقاظ في منتصف النهار، ومشاغبة وخلافات وأصوات عالية وإهمال، لكني لا أستسلم لليأس وأسعى لتكون الإجازة فرصة جيدة لكل العائلة في الاسترخاء والاستجمام وتطوير الذات".

علم النفس: الإجازة توازن حياة المرأة
تقول اختصاصية علم النفس منى درويش "الإجازة هي الطريقة المثلى لتحسين الأداء الإدراكي للإنسان، فهي ليست مجرد وقت يقضيه الإنسان متوقفا عن أداء ما اعتاد فعله بشكل عام، بل إنها ذات تأثير كبير ومهم على الصحة النفسية والعقلية والجسدية للإنسان، فكيف إذا كانت امرأة مسؤولة ومرهقة من ضغوط الحياة والعمل والدراسة؟ الإجازة تخلق نوعا من التوازن في حياة المرأة وتكسر الملل والروتين وتخلص من المسؤوليات اليومية كما أن الاسترخاء حاجة ملحة لشحن الطاقة من جديد".

المصدر : الجزيرة