من الحظر إلى العالمية.. سعوديات يقتحمن عالم سباق السيارات

ريما الجفالي أول مشاركة سعودية في سباق السيارات الكهربائية (مواقع التواصل)
ريما الجفالي أول مشاركة سعودية في سباق السيارات الكهربائية (مواقع التواصل)

ماري هارون 

هيمن الرجال على سباقات السيارات لعقود عديدة، حتى قررت "فورمولا 1" مؤخرا تخصيص مسابقة دولية للسيدات فقط، استمرت عدة أشهر في حلبات متفرقة بين المدن الأوروبية الشهيرة. وتظل النساء العربيات قادرات على تقديم نموذج يحتفى به، فقد تألقن في هذا المجال.

وتستعد الآن السعودية ريما الجفالي لخوض السباق الدولي لسباقات السيارات الكهربائية.

وخاضت ريما الجفالي (27 عاما) أول بطولة لها في "فورمولا 4" في بريطانيا؛ إذ حلت في الأخير في سباق الافتتاح، ثم تقدمت في السباقات اللاحقة، لكنها حفرت اسمها كانتصار تاريخي غير مسبوق لتغير نمط النساء السعوديات أمام محبي رياضات سباق السيارات.

شغف القيادة
لم تكن الجفالي ذات الخبرة الواسعة في هذا المجال وحدها، إذ خاضت أول سباق محلي لها بالإمارات، وكانت تعمل موظفة للخدمات المالية في دبي، لتكتشف حينها شغفها بالقيادة، وتترك وظيفتها وتكرس حياتها لسباقات السيارات.

تعد ريما أول سعودية تحصل على رخصة قيادة مخصصة لسباقات السيارات الكهربائية، كما توجت بالمركز الثاني في بطولة كأس "تي آر دي 86" التي أقيمت في أبو ظبي، كما شاركت في سباقات التحدي الدولية "إم أر إف" للسيارات في الهند.

وتستعد الجفالي لخوض سباق دولي يقام بمدينة الدرعية التاريخية، وذلك بمشاركاتها في سباقات للسيارات الكهربائية لبطولة جاغوار الحماسية، ويستعرض المتسابقون خلال هذا السباق مهارات القيادة المختلفة بجانب قياسات السرعة المعروفة.

وتنافس الجفالي سائقين يزيد أعمارهم على أربعين عاما، كما تزيد خبرتهم عليها بواقع فارق السن. ورغم أن الجفالي هي أول سعودية تخوض غمار هذا النوع من السباقات، فإن أسيل الحمد السعودية كانت أول من قادت سيارات "فورمولا 1"، حسب سي إن إن.

أسيل الحمد
في يونيو/حزيران 2018، وبالتزامن مع قرار السماح للسيدات بقيادة السيارات في السعودية؛ انطلقت أسيل الحمد في حلبة سباقات "فورمولا 1" بفرنسا.

وتعد الحمد أول سيدة تنال عضوية الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية، كما أنها عضو في اللجنة النسائية لرياضة السيارات التي أنشأها الاتحاد الدولي للسيارات، فضلا عن أنها أول امرأة من استورد سيارة فيراري إلى السعودية.

وعلقت أسيل يوم السباق بالقول "الأجمل أن رياضة السيارات ليست رياضة منقسمة؛ فالسيدات بوسعهن التنافس على حد سواء مع الجميع. علينا فقط أن نحلم بوجود المزيد من النساء في كل قطاعات رياضة السيارات". وهو الأمر الذي يبدو واضحا في خوض ريما الجفالى سباق السيارات الكهربائية كنوع جديد يضاف لسيدات السعودية والعرب.

"فورمولا 1" الأول للسيدات
انعقد هذا العام لأول مرة سباق "فورمولا 1" للسيدات فقط بين المدن الأوروبية، ويعتبر هذا الحدث التاريخي هو بداية انتصار جديد للسيدات اللائي حاربن على مدار أربعة عقود من أجل حقهن في ممارسة رياضة سباق السيارات منذ مشاركة الإيطالية ليلا لومباردي عام 1976، وحاولت العديد من السيدات منذ ذلك الحين منافسة الرجال ومطالبتهن بتنظيم سباقات مخصصة للسيدات فقط.

المصدر : مواقع إلكترونية