حتى لو تزوجت أميرا أنت مضطرة للكفاح.. هكذا تحدثت ميغان ماركل

الناس يضعون توقعات عدة لميغان كعضو في العائلة الملكية، والعائلة نفسها تضع توقعات عدة لها (غيتي)
الناس يضعون توقعات عدة لميغان كعضو في العائلة الملكية، والعائلة نفسها تضع توقعات عدة لها (غيتي)

عليك بالتحلي بالشجاعة اللازمة للقيام بما يجب فعله للتغلب على التحديات الخاصة بك. إذ يجدر بنا التزام الصراحة بالحديث عن كفاحنا واغتنام الفرصة لمشاركته مع الآخرين والتركيز على احتياجاتنا للتغلب على التحدي الذي نواجهه.

هذا ما قامت به ميغان ماركل التي روت تفاصيل كفاحها في حياة قوامها أمومة جديدة وزواج حديث العهد من الأمير هاري، في حديثها للصحفي توم برادبي.

ففي مقال نشرته مجلة فوربس الأميركية، نقلت الكاتبة والمحامية والخبيرة الإستراتيجية أفري بلانك عن ماركل قولها "تكون المرأة ضعيفة بعض الشيء، خاصة أثناء حملها، وهو ما جعل الحمل يمثل تحديا بالنسبة لي. ثم ترزقين بطفل، هذا كثير خاصة بالنسبة لامرأة حديثة الزواج".

وتابعت ماركل "تضاف هذه المسؤوليات إلى محاولتي لأكون أما جديدة أو العيش مثل امرأة تزوجت حديثا. وأود شكرك نظير سؤالك عن حالي لأن الكثير من الناس لم يسألوا ما إذا كنت على ما يرام".

الدوقة والكفاح اليومي
والجدير بالذكر أن الدوقة قالت إنها لا تشعر بخير وإنها بصدد الكفاح في حياتها اليومية. إذ بينت كاتبة المقال أن سماع الجماهير لهذه التصريحات يعد أمرا مفجعا، انطلاقا من ظنهم أن عيش حياة ملؤها الامتيازات يحمي صاحبها من الاضطرار للكفاح.

ولذلك، يجب ألا نخدع أنفسنا، فالجميع يكافح ويعاني في حياته، فالأعباء لا تختار الناس على أساس الجنس أو العرق أو السلطة أو الجمال أو المال.

كما أن تشكل التوقعات التي تضعها لنفسك والتي يضعها الآخرون لك حول الطريقة التي يجب أن تتصرف بها وتعيش بها حياتك، عبئا ثقيلا للغاية. ويمكن القول إن الناس المختلفين يواجهون مشاكل مختلفة أيضا.

ميغان: المرأة ضعيفة خاصة أثناء حملها، وهو ما جعل الحمل يمثل تحديا بالنسبة لي (مواقع التواصل)

نصائح لنجاح التحدي
لا يتلقى معظم الناس الدعم الذي يحتاجونه للكفاح والتغلب على أعباء حياتهم، وذلك بغض النظر عن التحدي الذي يخوضونه. وإذا كنتَ تكافح في الحياة وتفتقر إلى الدعم المناسب، إليك هذه النصائح الثلاث:

1ـ الاعتراف بالمعاناة
التوقعات هي تلك المثل العليا التي يحملها الناس في سعيهم لتحقيق الكمال، مما يجعل التوقعات غير الواقعية ضارة. أما بالنسبة لميغان ماركل، فالناس يضعون عدة توقعات لها انطلاقا من كونها شخصية بارزة في المجتمع وعضوة في العائلة الملكية، كما أن هذه العائلة نفسها تضع توقعات عديدة لها.

من المرجح أن ماركل تمتلك بعض التوقعات لنفسها، وهو ما يمثل عبئا ثقيلا من التوقعات التي تسعى لتحقيقها، والتي يمكن أن تثقل كاهلها وتدفعها للشعور بأنها ليست جيدة على نحو كاف. وإقرارا للحق، لا أحد يريد عيش حياته والشعور بأنه مقصر في حياته.

ورغم عدم رغبتنا في العيش على هذا النحو، فإن هذا الشعور يؤثث حياة الكثيرين، فالناس يكافحون للإيفاء بجميع التوقعات الصادرة عن أصدقائهم أو أفراد عائلتهم. بناء على ذلك، عليك الاعتراف بمعاناتك، فأنت لست بمفردك.

سأل صحفي ميغان ماركل عما إذا كانت بخير، فأجابت بأنها ليست كذلك وأنها تكافح للتغلب على الصعوبات (مواقع التواصل)

2ـ مشاركة مشاعرك
عندما سأل الصحفي ميغان ماركل عما إذا كانت بخير، أجابت بصراحة أنها ليست كذلك، وأخبرته أنها تكافح للتغلب على الصعوبات، لتطلع بذلك العالم على معاناتها. وبذلك، تكون الدوقة انتهزت الفرصة لمشاركة شعورها مع العالم، فهي امتلكت الشجاعة لتقول الحقيقة في الوقت الذي كان بإمكانها الاكتفاء بإخفائها والقول إنها بخير.

والدوقة لم تكتف بالإجابة عن السؤال فقط، بل أعربت عن امتنانها للصحفي لقاء طرحه هذا السؤال. ومن المرجح أنها قامت بذلك لتخفف حدة انتقادات الصحافة لها، أو أنها رغبت في مشاطرة المعاناة التي أثقلت كاهلها، أو أنها كانت تسمح للنساء الأخريات بمعرفة أنها تعاني من بعض الصعوبات هي الأخرى، بحسب الكاتبة.

وقد تكون ميغان تشعر ببعض العزلة في الوقت الحالي، لكنها أرادت أن تكون ضعيفة لتوظف ضعفها وتعتمده وسيلة للتواصل مع الآخرين على المستوى الإنساني الأساسي.

وفي المرة القادمة التي يسألك شخص ما إذا ما كنت بخير، يمكنك الالتزام بالأمانة والصدق مع الآخرين، فأنت بحاجة للطاقة والحرية لمواصلة التحرك في الحياة لتكون أفضل نسخة ممكنة من نفسك حتى في أحلك الأوقات. 

3ـ تجاهل النقاد
من الصعب على ميغان ماركل تجاهل النقاد بالمقارنة مع شخص لا تسلط عليه الأضواء، فهي تحاول الحفاظ على رباطة جأشها ومواكبة الأخبار العالمية بينما تشاهد اسمها بصدد التداول في العناوين الإخبارية. وعند التمعن في وجهها، يمكنك ملاحظة تأثير الانتقادات والتنمر الذي تمارسه وسائل الإعلام.

وفي حين تميل ماركل لتجاهل ما تكتبه الصحف أو تقوله عنها، إلا أنها لا تزال تشق طريقها المحفوف بالمصاعب.

ففي نهاية المطاف، عليك تقبل النقد مهما حصل لأن هناك دائما ذلك الشخص الذي يشكك في قدرتك على القيام بأمر ما أو يرى أنك لا تؤديه بالشكل الصحيح.

علاوة على ذلك، عليك تذكر أن التنمر ينبع من المشاعر التي يشعر بها المتنمرون إزاء أنفسهم وليس عنك، كما أن التنمر ذاته يعتبر ناجما عن كفاح صاحبه في الحياة.

كما عليك تذكر أن كل شخص يكافح بطريقة ما في الحياة، مما يعني أنه يجب وضع الأمور في نصابها الصحيح ومحاولة تجنب النقاد.

المصدر : الصحافة الأميركية