رغم ما رسمه الرصاص ..مسابقة إماراتية لنقش الحناء باليمن

بينما يعاني اليمنيون من صعوبة العيش وتفشي الأوبئة نتيجة الحرب وقصف التحالف العسكري السعودي الإماراتي، أقام الهلال الأحمر الإماراتي مسابقة لنقش الحناء في محافظة أبين، مما أثار حفيظة الكثير من المغردين عبر تويتر.

وقال المغرد السعودي عبد الله مساعد الجوذر‏ إن الإمارات تنفذ مشاريع مسابقة نقش الحناء وسباق الدراجات في عدن، وإن وكيل محافظة عدن يعتبر أن إقامة هذه المشاريع أمر يثير السخرية في مجتمع يواجه شبح المجاعة، داعيا الإمارات إلى دعم الخدمات الضرورية والبنى التحتية التي انعدمت بسبب القصف، حسب تعبيره.

وغرد حساب "الساحل الغربي تهامة" السعودي قائلا "بينما لا يزال الحوثي يعربد في أطراف أبين ولحج والضالع، تقوم الإمارات بمشروع عملاق تشكر عليه: مسابقة نقش الحناء، وبدعم من الهلال الأحمر الإماراتي. من جانب آخر يخوض أبطال الجيش السعودي والجيش الوطني أعنف المعارك على الحدود السعودية وداخل صعدة".

أما في اليمن، فقال أحد الناشطين ساخرا إنه لم يعد ينقص اليمنيين إلا نقش الحناء، فأجساد الرجال نقشت بالرصاص والقذائف والسياط، وأرضهم صبغت بالدماء.

كما قال مغرد من عدن "هذه أهم مشاريع الإمارات في اليمن، مسابقة يرعاها الهلال الأحمر الإماراتي في نقش الحناء.. هل تحتاج أبين أو غيرها من المحافظات إلى مسابقات تجميل أم تحتاج إلى تعمير للدمار الذي خلفته الحرب؟ هكذا يضحكون علينا".

وقال مغرد آخر يدعى عبد الله البرطي "أكبر مشروع تنفذه دولة الإمارات في اليمن: مشروع نقش الحناء، والنعم بالمشاريع العملاقة، أقل شيء يشترون جزيرة مقابل المشروع العملاق".

ومنذ نحو أربعة أشهر، تسعى الإمارات لتثبيت وجودها في محافظة أبين عبر شراء ولاءات قبلية وكسب شخصيات سياسية وأمنية، متخذة من أنشطة الهلال الأحمر الإماراتي وانفصاليين تابعين لما يعرف بـ"المجلس الانتقالي الجنوبي" غطاء لتوسيع نفوذها.

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي