قوات النظام السوري تتوعد درعا بالويل

حشود عسكرية في درعا
مشاركة أحد المغردين

تداول ناشطون سوريون عبر مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلا مصورا لأحد عناصر النظام السوري وهو يتوعد أهالي درعا في جنوب سوريا، وسط أنباء عن حشد النظام لمعركة هناك.

وأظهر الفيديو المنشور -أقل من 30 ثانية- عنصرين للنظام على متن دبابة محملة على ناقلة ثقيلة وفي طريقها إلى درعا حين أخذ أحدهم يهدد أهالي درعا، ويخبرهم بأنهم قادمون إليهم ضمن قوات النمر، وأضاف أنهم سوف يجعلون عويلهم يصل إلى قبرص.

ويأتي هذا الوعيد ضمن الحملة العسكرية الكبيرة التي يحشد لها النظام السوري في جنوب سوريا بقيادة العميد بالجيش السوري المقرب من روسيا سهيل الحسن الملقب (بالنمر)، وذلك حسب عشرات الفيديوهات التي أخذت تنتشر منذ يومين على منصات التواصل الاجتماعي وتعكس حجم القوات المتجهة للجنوب وتؤكد أنها بقيادة الحسن.

وتعد درعا مهد الثورة السورية ومازالت أجزاء كبيرة منها تحت سيطرة المعارضة السورية المسلحة، كما أنها تدخل ضمن المناطق التي شملتها اتفاقيات خفض التصعيد في الجنوب السوري، إلا أن النظام يصب كامل اهتماماته بعد سيطرته على الغوطة الشرقية على استعادة درعا من المعارضة المسلحة والسيطرة على الجنوب السوري كاملا.

المصدر : الجزيرة