أنور عشقي: إسرائيل عدو مظنون وإيران عدو مضمون

أثارت تغريدة كتبها الجنرال السعودي المتقاعد، ورئيس مركز الشرق الأوسط للدراسات الإستراتيجية أنور عشقي جدلا على تويتر، حيث اعتبر أن "إسرائيل عدو مظنون وإيران عدو مضمون"؛ مما استدعى موجة تغريدات غاضبة للرد عليه من قبل ناشطين عرب.

وكتب أنور عشقي على تويتر "إسرائيل عدو مظنون وإيران عدو مضمون. الأول لم يوجه صواريخه نحو مكة المكرمة، ولم يرسل الإرهابيين للتفجير في المدينة المنورة وغيرها من المدن، لكن الثاني فعلها. ومع هذا فلن نقف مع إسرائيل ولن نتعامل معها حتى تطبق المبادرة، عندها لن يجد تجار القضية والتجار بدماء الفلسطينيين مكانا لهم".

وأثارت هذه التغريدة ردود أفعال كثيرة، ومنها تغريدة للكاتب تركي الشلهوب قال فيها "نعم هو تبرير غبي جدا جدا جدا لكنه يعكس مدى الحرص العجيب على كسب ودّ الصهاينة ورضاهم بأي ثمن، حتى لو كان على حساب الدين والشرف والأرض! وينسف الفكرة التي يروّج لها البعض بأن السعودية قائدة للعالم الإسلامي".

أما الناشط السعودي عبد الله العقيلي فقال إن الصهاينة والصفويين عدو الأمة الأول، وإن تصنيف عشقي لا يمثل سوى وجهة نظره، وهي مردودة عليه شرعا وعرفا وعقلا، حسب تعبيره.

بدوره، قال المغرد أمين عاطف موجها خطابه إلى عشقي "نحن نقول الصهاينة إخوانك (إن بعض الظن إثم)، هذا هو أنور عشقي الصهيوني المُسعود وأمثاله كثر، وأقول له أنت عربي مظنون ولكنك صهيوني مضمون".

كما غرد الناشط عادل محمود قائلا "مش ضايل إلا المطبع المتصهين أنور عشقي ليعطينا دروس في أصول النضال والمقاومة".

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

في تواصل لما اعتبر هرولة من مسؤولين ونشطاء سعوديين نحو التطبيع مع إسرائيل، هنأ الباحث والإعلامي السعودي عبد الحميد الحكيم إسرائيل بمناسبة ما سماه “عيد الاستقلال”.

21/4/2018

دعا كاتب بصحيفة الرياض السعودية في مقال له العرب إلى التطبيع مع إسرائيل وإعلان قرار السلام معها في القمة العربية المنعقدة بالظهران للتفرغ لإيران لأنها أخطر من إسرائيل.

15/4/2018
المزيد من #اتجاهات
الأكثر قراءة