المرض يغيّر ملامح رئيس الوزراء الأردني

مغرّد ينشر صورة هاني الملقي قبل مرضه وبعده (ناشطون)
مغرّد ينشر صورة هاني الملقي قبل مرضه وبعده (ناشطون)
تصدرت صورة رئيس الوزراء الأردني هاني الملقي المشهد في منصات التواصل الاجتماعي منذ انتشارها مساء أمس، إذ كانت علامات المرض تملأ وجهه بعد أن أخذ نصيبه منه وغيّر ملامحه، وقد حظي بوقفة إنسانية معه من المغردين.

وظهر الملقي خلال جلسة المناقشة العامة التي عقدها لمجلس النواب يوم أمس الثلاثاء لمناقشة أموال الضمان الاجتماعي بحضور رئيس المجلس عاطف الطراونة، وتطرق الملقي خلاله إلى صحته وشكر كل من سأل عنه، وطمأنهم أنه بخير ووصف صحته بالطيبة، بحسب مواقع أردنية.

وكانت مواقع محلية نشرت منتصف فبراير/شباط الماضي أن رئيس الوزراء الملقي مصاب بالسرطان، ومن المفترض أن يبدأ بتلقي العلاج في مركز الحسين للسرطان في العاصمة الأردنية عمان.

وأشارت المواقع إلى احتمالية خضوعه لخمس جلسات علاجية أسبوعيا، بعد أن عاد قبل أيام من الولايات المتحدة التي غادر إليها لإجراء فحوص، فيما لم يصدر تعليق رسمي من رئاسة الوزراء على الأخبار المنشورة وحقيقة مرضه.

إلا أن هذا الظهور كان له أثره على منصات التواصل الاجتماعي، مما جعل صورته حديث الساعة الذي تصدر جميع المنصات في الأردن عبر وسم #الملقي، وتراوحت فيه الآراء بين من تمنى له الشفاء، ومن اعتبر ما أصابه نتيجة دعوات الفقراء التي مستهم القرارات الحكومية أثناء قيادته.

وقد دعا مغردون إلى ضرورة الارتقاء بالمشاعر الإنسانية وعدم الشماتة بأحد، لأن القدر الإلهي الذي أصابه بالمرض ليس من شيم الإنسانية أن تجعله وسيلة للانتقام أو التشفي والشماتة، وعبّر فريق آخر عن عدم رضاه عن الملقي لكنه فضّل التجاوز وتمنى الشفاء له.

وقال عبد الله إن المرض "هو الرسالة الصغرى للإنسان لإبلاغه كم هو ضعيف"، وأضاف فؤاد "نتعاطف مع دولة #الملقي للظروف الصحية التي يمر بها".

وطالب حسين بعدم التشفي من شخص قد أخذ المرض من صحته الكثير، "معقول الشماتة لا تزال عند البعض مش طبيعيين".

ووجد آخرون في المشهد فرصة لتذكير المسؤولين الذين يتحكمون في لقمة عيش الشعب -على حد وصفهم- بأن يتعظوا قبل أن توافيهم ساعة المرض والموت.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أجرى رئيس الوزراء الأردني هاني الملقي تعديلا وزاريا على طاقم حكومته شمل سبع حقائب وزارية، إضافة إلى استحداث منصبي نائبي رئيس الوزراء، بينما تطالب قوى سياسية بتشكيل حكومة إنقاذ وطني.

يرد مغردون أردنيون على المقابلة التي أجراها رئيس الوزراء الأردني هاني الملقي مساء أمس معبرين بذلك عن استيائهم من الوضع الاقتصادي في البلاد وعدم وجود خطط واضحة لإنعاش الاقتصاد الأردني.

أجرى رئيس الوزراء الأردني هاني الملقي تعديلا وزاريا على حكومته شمل سبع حقائب وزارية إضافة لاستحداث منصبي نائبي رئيس الوزراء، في سادس تعديل وزاري منذ تشكيل حكومته الثانية عام 2016.

المزيد من #اتجاهات
الأكثر قراءة