استنكار لتدخل مصر والإمارات بليبيا عبر بديل حفتر

مشاركة أحد المغردين (ناشطون)
مشاركة أحد المغردين (ناشطون)
كثرت التكهنات بشأن الغموض الذي يكتنف مصير اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر، بعد ورود أنباء عن سعي الدول الداعمة له على إيجاد خليفة له، وفي مقدمتهم الإمارات ومصر.

وتسعى هذه الدول لإيجاد الخليفة المناسب لحفتر قبل الكشف عن مصيره الحقيقي، في ظل انتشار أخبار عن وفاته منذ أيام عبر منصات التواصل الاجتماعي، بهدف الحفاظ على القوى العسكرية في "عملية الكرامة" التي كان يشرف عليها قبل غيابه.

وتضاربت الأنباء عن مصيره، ففي حين تحدثت قنوات ليبية تبث من بنغازي والأردن عن تماثل حفتر للشفاء، قالت أخرى إن "قائد الجيش الليبي" يجري فحوصا اعتيادية في مستشفى بفرنسا، وروجت أخرى لفكرة أنه ذهب في جولة في عدد من الدول الأوروبية.

وتكشف مصادر ليبية مطلعة أن "أجهزة مخابرات دولية" أبلغت مصادر مسؤولة في المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني -عبر وسطاء- أن حفتر في حال صحية حرجة لن تسمح له بالعودة للعمل من جديد لمنصبه.

وأشارت المصادر إلى أن هذه الأجهزة أكدت أن حفتر يعاني منذ مدة من سرطان في الغدة الدرقية وكان يتردد على الأردن للعلاج، وأصيب مؤخرا بجلطة دماغية وصعوبة في التنفس.

وأدت كل هذه المعطيات إلى فتح باب التكهنات على منصات التواصل الاجتماعي عبر وسم #خليفة_حفتر و#حفتر بمصيره، وعن الدور الذي تسعى مصر والإمارات للعبه في ليبيا بعد غياب حليفهم الإستراتيجي الذي وصفه البعض "بالمجرم".

ووصف عيسى سعي الإمارات ومصر للبحث عن بديل لحفتر هو أكبر دليل على تدخل كلتا الدولتين بشؤون الدول العربية "والعبث بأمنها وزرع الفتنة"، وسخر آخر مما يتم تداوله عن اختفائه في "جولة عمل خارج ليبيا، وسوف يعود قريبا بعد إنهاء جولته التى لا نعلم في أي جزء من العالم… وحالة الارتباك والتخبط واضحة".

واعتبر إبراهيم أن سبب بحث مصر والإمارات عن خليفة لحفتر جراء الصدمة التي خلفها غيابه، جاء ليضمنوا استمرار الصراع في ليبيا "وغرقها في الدماء".

ونشرت إحسان "بعد انتهاء مرحلة #حفتر بدأت #الإمارات خطة B وذلك بإطلاق الحملة الانتخابية لسيف الإسلام معمر القذافي، والترويج لترشحه للرئاسة بتوزيع مجلة بعنوان: مانديلا ليبيا".

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

نفى “الحاكم العسكري” للمنطقة الشرقية بليبيا عبد الرازق الناظوري أنباء صدور قرار تكليفه بمهام القائد العام للقوات المسلحة التي يدعمها مجلس النواب بطبرق خلفا لخليفة حفتر الذي يتلقى العلاج بفرنسا.

أوردت وكالة الأناضول ومصادر ليبية خبر وفاة اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر الذي أشارت تقارير إعلامية ومصادر غربية عدة لتدهور حالته الصحية بعد إصابته بجلطة دماغية استدعت نقله للعلاج بفرنسا.

رغم تأكيد قيادات ومسؤولين بارزين بالشرق الليبي أن اللواء المتقاعد خليفة حفتر بصحة جيدة ويخضع لبعض الفحوصات الاعتيادية بباريس، لا يزال الغموض يكتنف وضعه الصحي ومصيره الذي بات مثار اهتمام.

المزيد من #اتجاهات
الأكثر قراءة