#كف_الدولة.. يصفع المواطن اللبناني

عميد بقوى الأمن اللبناني يصفع عاملا بشركة الكهرباء (مواقع التواصل)
عميد بقوى الأمن اللبناني يصفع عاملا بشركة الكهرباء (مواقع التواصل)
تداولت مواقع إخبارية ونشطاء لبنانيون مقطع فيديو لعميد في قوى الأمن الداخلي يصفع عامل "مياوم"  خلال اعتصام عمال شركة الكهرباء في العاصمة، وقال العامل إنه لم يقم بعمل شيء يستحق عليه الصفع سوى أنه طالب بتصحيح أوضاعهم الوظيفية.

لكن قوى الأمن الداخلي أصدرت بيانا علقت فيه على حادثة صفع العميد للعامل بأن المقطع تم نشره بطريقة مجتزئة تظهر عدم وضوح كامل الحادثة، حيث إن الشاب الذي كان جالسا على الكرسي قد أقدم على إمساك قدم الضابط وتوجيه كلام نابٍ وغير أخلاقي بحقه، الأمر الذي دفع العميد للقيام بردة فعل لا إرادية وفورية بعد تعرضه للإهانة، خاصة أنّه يمثّل مؤسسة أمنية وخلال تأدية وظيفته، وفق البيان.

واستنكر رواد مواقع العالم الافتراضي قيام العميد بصفع العامل دون وجه حق، حتى ولو أساء العامل التصرف مع العميد. وطالب مغردون قوى الأمن الداخلي ببيان يشرفها حيث اعتبروا بيانها ضعيفا مثل حجة العميد الذي لم يحتمل كلمة، ربما لأنه فوق البشر مع نجومه ومن يدعمه.

رجاءً، اسحبوا المواطن على التحقيق مع محاميه وفق الأصول واسحبوا العميد للتحقيق لأنه لا يستحق البدلة التي احتمى بها، بحسب تعبيرهم.

وقال مغردون إن المواطن أصبح مغلوبا على أمره، وما حصل للعامل في شركة الكهرباء جرم بحق كل لبناني، وإن هذه الصفعة تمس كل مواطن.

وتساءل مدونون "لو أن العامل حسن كان مسؤولا أو نائبا هل كان تجرأ العميد على صفعه؟". وقال بعضهم "أين وزير العدل من هذه الحادثة المهينة بحق العامل والمواطن اللبناني؟".

من جهة أخرى، أيد مغردون آخرون تصرف العميد وقالوا إنهم ضد المساس بهيبة الدولة وإن الفيديو الذي انتشر بصورة غير واضحة، ونشر لتشويه صورة العميد وقوى الأمن الداخلي.

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي,الجزيرة