#اللوفر_أبوظبي.. يستفز الخليج ويتلاعب بخارطته

مشاركة أحد المغردين
مشاركة أحد المغردين
أثار تلاعب أبو ظبي بخارطة منطقة الخليج العربي رواد العالم الافتراضي خصوصا في قطر وسلطنة عُمان، بعد التشويه الذي طال البلدين في الخرائط المنشورة في متحف اللوفر أبو ظبي؛ لتدخل هذه التغييرات في جغرافيا المنطقة الأزمة الخليجية متاهات التصعيد الجغرافي.

فقد أشعلت قبل أيام قضية "حذف دولة قطر من الخارطة" بعد عرض متحف اللوفر أبو ظبي خارطة للزوار في قسم الأطفال، وقد أزيلت منها قطر بشكل نهائي، ليعود ويتكرر المشهد مرة أخرى مع سلطنة عُمان بعد عرض المتحف ذاته خارطة تظهر أن محافظة مسندم العمانية هي جزء من الإمارات العربية المتحدة.

وعكس التلاعب الإماراتي في خارطة الخليج العربي استياء المغردين عبر وسوم كثيرة منها: #اللوفر_أبوظبي، #قطر، #مسندم_في_خارطة_سلطنة_عمان، #مسندم_عمانية، #الخارطة_الخليجية.

وطرح المغردون الكثير من التساؤلات حول التصرفات الإماراتية "الصبيانية" التي لا تنم -بحسب وصفهم- إلا عن استمرار طيش حكومة أبو ظبي، بينما يرى آخرون أن الإمارات تتصرف بعقلية الدول الاستعمارية وتروّج صورا لأحلام اليقظة التي تعيشها. فقد نشر العنزي "وماحدث في موضوع #متحف_اللوفر ليس إلا جزءا صغيرا من التطلعات السياسية للشقيقة مستقبلا، ولكن هي حلم إبليس بالجنة في ظل وجود قابوس وشعبه".

وعلى صعيد المساءلة، طالب مدونون متحف اللوفر في باريس باتخاذ إجراءاته بحق فرعه في الإمارات، لأن مهمة المتاحف على حد قولهم "صون التراث وتقديم الحقائق على طبيعتها للزوار دون أي تزوير أو تلاعب".

ودفعت هذه القضية إلى تصريحات رسمية، فغردت رئيسة هيئة متاحف قطر الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني "على مر التاريخ كانت المتاحف مصدرا ومرجعا للمعرفة، يقصدها الناس لاكتساب المعرفة والتعرف على ثقافات العالم من خلال استكشاف المعروضات فيها. مفهوم المتاحف مفهوم جديد على أبو ظبي، وحتما لن يرضى اللوفر الفرنسي بهذا الأمر.



وبمنطق الهفوة البسيطة، رد وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتية "تابعت باستغراب تغريدة رئيسة هيئة متاحف قطر والتي ضخمت هفوة بسيطة في قسم هدايا لوفر أبو ظبي، وملاحظات بعض الذي تعود الاصطياد في الماء العكر، تبقى الثقافة أسمى من هذه الصغائر".



وقال ‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏نائب رئيس مجلس الشورى العماني (سابقآ) إسحاق السايبي "عندما فقد #متحف_اللوفر بوصلته وحاول تغيير مكان ظله، كانت النتيجة سقوطا مؤلما لأعمدة الفن والثقافة والعلوم الانسانية العالمية!. حيث أدخل نفسه في نفق مظلم لن يستطيع الخروج منه بسهولة، بعدما كان منارة إشعاع للعالم أجمع!".

المصدر : الجزيرة