مطالب بـ#رفع_الحجب_عن _beIn_والجزيرة_في_السعودية

مطالب بـ#رفع_الحجب_عن _beIn_والجزيرة_في_السعودية

حقيقة رفع الحظر عن بي إن سبورت بالسعودية (ناشطون)
حقيقة رفع الحظر عن بي إن سبورت بالسعودية (ناشطون)
تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة العربية السعودية مع عودة قنوات "بي إن سبورت" وموقع الجزيرة نت  للعمل مجددا بعد حظرهما، حيث استقبل المغردون السعوديون الخطوة بترحيب وإشادة في تغريدات جمعها وسم #رفع_الحجب_عن _beIn_والجزيرة_في_السعودية، وذلك قبل أن يعلن أحد المسؤولين السعوديين عن أن رفع الحجب كان مجرد خطأ فني.
 
وعبر المغردون عن الأمل في هذا الرفع وما سبقه من رفع مماثل بالإمارات قبل أيام، وعدّوه بوادر انفراجة سياسية بين قطر ودول الحصار تلوح في الأفق، فضلا عن فرحتهم العارمة بعودة ما يرضي شغفهم الرياضي إلى شاشاتهم، حسب وصف المغردين.

لكن فرحتهم واستبشارهم لم يدوما طويلا، بعد أن أفسدتهما تغريدة المستشار بالديوان الملكي السعودي سعود القحطاني حيث كتب "رفع الحجب عن مواقع السلطة القطرية هو بسبب خطأ فني سيتم إصلاحه بالساعات القادمة"، مما حوّل الفرحة إلى غضب على القحطاني في الوسم ذاته.

واعتبر البعض أن رفع الحجب كان "إرضاء لزيارة الرئيس التركي للملكة، "واضح أنها بادرة حسن نية طلبها الرئيس أردوغان قبل التوجه للدوحة لتقبل بدورها بالمطلوب منها، أو يعاد الحجب، هذا تفسير كلام الأخ سعود".

ورغم إعلان القحطاني أن رفع الحجب هو مجرد "خلل فني"، فإن المغردين واصلوا التعامل مع ما جرى بشكل إيجابي، وبأمل أن يكون ما حصل فرصة لحل الأزمة، وكذلك عودة قناة بي إن الرياضية.

وسخر الناشطون من التخبط الذي تعيشه الاتصالات السعودية، ورأى آخرون أنها مجرد جس نبض للشارع السعودي بعد أن ضمنت "بي إن سبورت" عقودا جديدة لأربع سنوات إضافية، "وإعادة حجبها إما تخبط أو جس نبض الخطأ الفني غير وارد مواقع محجوبة منذ سنوات لم يحصل لها خطأ فني".

وكتبت آمال "بعد أن كنا في موقع الزعامة تحولنا إلى دولة رتويت لإمارة أبوظبي أمس اعلنت الامارات رفع الحجب واليوم نتبعها، طيب ذا ما يعتبر تعاطف مع قطر وعليه عقوبات أفيدونا اثابكم الله".

واقترح سيد الفصل بين خيوط الأزمة "الرياضه ليس لها علاقه بالسياسه ولكنها توحد الشعوب و انشالله نتوحد عن طريق الرياضه يعني معقول تكون مملكه تتبع اماره امس هم اليوم انتو اصحو يا شعب السعوديه علاقتكم بقطر مو محتاجه وسيط".

المصدر : الجزيرة