ناشطون: #غرابيب_سود طعنة في ظهر الإسلام

مسلسل غرابيب سود (ناشطون)
مسلسل غرابيب سود (ناشطون)
 يثير مسلسل "غرابيب سود" الذي يعرض خلال شهر رمضان المبارك ردود فعل غاضبة على مواقع التواصل الاجتماعي تحت وسم #غرابيب_سود.

ويتشارك الناشطون بفاعلية كبيرة نقد المسلسل لما فيه من إساءة لشخصية المرأة السنية حصرا، وإظهارها بمظهر المرأة اللاهثة وراء الجنس وملذات الحياة، فضلا عن تسطيحه قضايا دينية وعقائدية تنتقص من مقام الدين الإسلامي الحنيف، وإمعانه في لصق الإرهاب في ظهر حفظة القرآن الكريم، حسب ناشطين.

ويشهد الوسم نشاطا كبيرا على مدار الساعة، يصب الناشطون خلاله جام غضبهم على القناة الناقلة والمنتجة، ويتكلمون صراحة عن أنه أنتج على أعين إيران من خلال "وكيلها" في لبنان حزب الله اللبناني.

وشهدت المشاركات غضبا من الشباب والمثقفين بالخليج العربي، وطالب بعضهم بتحرك أصحاب الشأن لإيقاف هذا المسلسل المبتذل والمحرف للحقائق على حد وصفهم: "إهانة للعفة إهانة للنخوة إهانة للشرف إهانة للرجولة انتصار للتبذل والدياثة إنها الحرب على الدين بقيادة…".

وكتب تركي الربيش "الكل يعلم أن #جهاد_النكاح مصطلح أخرجه ونفثه نظام الأسد وإيران وعملائها! اليوم نرى قناة العمالة #mbc تعرض #غرابيب_سود للنيل من المرأة السنية".

ووجه الإعلامي السوري موسى العمر رسالة مصورة "إذا كنت تريد التصدي لداعش، لكن ليس بتشويه ديني وإسلامي لأنه عقدي حساس، لا تشوه الدين الإسلامي بهذه الطريقة لأن الدين الإسلامي أنقى من هذه الأفكار".

وفي المقابل، قال آخر "والله انا بشوف انو المسلسل موضح تماما انو داعش معاكسين تماما للدين الاسلامي الحقيقي ولايمدو ل الو باي صلة وبالعكس حسيتو وضح انو الاسلام ابدا مانو هيك وانو هدول مجرد عالم كذابة ومنافقة".

 

 

 

المصدر : الجزيرة

المزيد من #اتجاهات
الأكثر قراءة