قطريون: #مرور_5_أشهر_على_الحصار

وسم "خمسة أشهر على حصار قطر" (ناشطون)
وسم "خمسة أشهر على حصار قطر" (ناشطون)
يستحضر ناشطون قطريون صور الحصار المفروض على دولة قطر، ويطلقون وسم #مرور_5_أشهر_على_الحصار، ما جعله يتصدر قائمة المشاركات في قطر.

ويستحضر هؤلاء المغردون -ومعهم ناشطون آخرون- تبعات الحصار المفروض على الدوحة من جميع النواحي السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأسرية سواء كانت إيجابية أم سلبية.

ويؤكد ناشطون في تعليقاتهم على أن الحصار المفروض على الدوحة "جائر" لما له من تبعات فيها إساءة للأخوة الأشقاء في أقطار الخليج العربي، فضلا عن قطع الصلات فيما بينهم، وحرمانهم من زيارة بعضهم البعض من أكثر من خمسة أشهر.

وأشادوا بـ "قوة الجبهة الداخلية وتماسكها" حيث كان لها الفضل في المساهمة بإفشال الحصار على مدار الخمسة الأشهر الماضية، وكذا فعلوا بما يخص الدور الذي لعبته الكوادر القطرية التي أعطيت الفرصة وكانت عند حسن الظن مما أدى لظهور العديد من الكفاءات، وفق وصفهم.

وعرّج المشاركون على الدروس المستفادة من الحصار، وفي مقدمتها أنه "لا توجد ثوابت بالسياسة، فحليف اليوم قد يكون عدو الغد، وعدو الأمس قد يكون حليف الغد" وأن السيادة قبل كل شيء وعليه تبنى السياسة.

وعلقوا على خطورة العبث بالنسيج المجتمعي القائم على أسس قبلية، والعودة لعصر الجاهلية، مع سيؤدي إليه من زعزعة الاستقرار المجتمعي والأسري والقبلية بين الأشقاء لخدمة مشاريع سياسية تطمح لها بعض قيادات المنطقة، وفق ما دوّنه المغردون.

وعلى الصعيد الاقتصادي، أكد المغردون متانة الاقتصاد القطري، والقدرة التي أبدتها الدوحة في مواجهة الأزمة، وعزوا ذلك إلى حكمة السياسة القطرية والانفتاح على الجميع، ومن قبلها الصدق الذي تؤمن به الدوحة، وكذب ذرائع دول الحصار.

ويدعو فريق آخر إلى ضرورة الحكمة في التعامل مع أزمة الخليج كونها مترابطة مع بعضها، وأي
ضرر في أحد أقطاره سوف ينعكس على الجميع. وسط مخاوف كثيرة من مخاطر تهدد مجلس التعاون لدول الخليج.

المصدر : الجزيرة