#السعودية_تمنع_أسرة_العودة_من_السفر

تغريدة عبد الله العودة (ناشطون)
تغريدة عبد الله العودة (ناشطون)
تفاعل رواد التواصل الاجتماعي مع تغريدة عبد الله العودة نجل الداعية المعتقل في السعودية الشيخ سلمان العودة، بعد أن أكد فيها خبر منع السلطات السعودية إخوته وأخواته من السفر، فأطلقوا وسم #السعودية_تمنع_أسرة_العودة_من_السفر.

ونال خبر منع أسرة العودة من السفر اهتمام المغردين في المملكة وخارجها، فحظيت بدعم وتضامن إنساني كبيريين، بينما استغل "الذباب الإلكتروني" لدول الحصار الفرصة لكيل التهم للداعية المعتقل.

واستنكر المغردون منع الأطفال من السفر معتبرين أن التنقل حق لكل إنسان، ولا يمكن منع أي شخص من حقوقه، وأضافوا أن إمعان السلطات السعودية في "ظلم" السعوديين سوف تكون له انعكاسات وسيرتد عليهم في يوم من الأيام.

فيما رأى ناشطون أن هذا التضييق هو بداية لعهد جديد مليء "بالقهر والإذلال" للمواطنين السعوديين، وتمنوا أن يمر هذا الوقت بالخير والسلامة على السعودية التي تنتهج طريق الإمارات في السجن والاعتقال، بحسب وصفهم.

وتأسف مغردون لما وصلت إليه الحال في السعودية، وطالبوا بعدم إقحام الأسر في المشاكل: "لنفترض أن الوالد أذنب ما ذنب الأطفال والأسرة لمنعها من السفر"، وتساءل آخر "أين اختفت أصوات أدعياء الليبرالية ودعاة الحريات والحقوق؟ الحمد لله على نعمة الأزمات بينت لنا معادن الرجال".

 

المصدر : الجزيرة