مغردون يتناصحون بـ#اليوم_العالمي_للمسنين

اليوم العالمي لكبار السن
اليوم العالمي لكبار السن (ناشطون)
ما زال رواد التواصل الاجتماعي يتفاعلون مع اليوم العالمي للمسنين عبر مختلف المنصات على وسم #اليوم_العالمي_للمسنين الذي يوافق الأول من أكتوبر/تشرين الأول من كل عام وفق ما حددته الأمم المتحدة.

ويتبادل الناشطون ما يكنه معظمهم من الاحترام والتقدير للمسنين، وشددوا على ضرورة أن يحظى كل واحد منهم بمزيد من الاحترام والرعاية من الدولة والمجتمع والأسرة على حد سواء.

وأوصى البعض بأن يراجع كل واحد منهم نفسه ويتساءل: كيف يعامل هذه الشريحة من المجتمع، بعد أن دفعها الكبر إلى طلب المزيد من الرعاية الصحية والنفسية والدعم الدائم. فوصفهم ناشط بـ "الإنسان بحاجة للرعاية بالشيخوخة أكثر من الطفلة، لأنه بالشيخوخة إذا كسر لن يجبر، وإذا مرض قد لا يشفى، وإذا أجلسه الزمن فلن يمشي مجددا، فالشيب والتجاعيد أخذت قوته، فعلينا أن نكون ظلهم لنعوضهم عنها ونعيلهم".

وشاركت المراكز الطبية والمستشفيات ودور الرعاية الفعالية، من خلال المزيد من التوعية بكبار السن، وتسليط الضوء على احتياجاتهم في يومهم العالمي، وركز معظمهم على نشر النصائح والإرشادات في مواجهة المواقف معهم، ولا سيما تلك المرضية والنفسية منها.

وغرد ناشط بـ "الشيخوخة لست مرضا إنما هي مرحلة من مراحل الحياة. فالشيخوخة عملية لمجموعة من التغيرات الطبيعية لخلايا الجسم.#اليوم_العالمي_للمسنين".

المصدر : الجزيرة