انتخاب قطر لحقوق الإنسان يوجه #155_صفعة_لدول_الحصار

فوز قطر بدورة ثانية في مجلس حقوق الإنسان (الأمم المتحدة عبر تويتر)
فوز قطر بدورة ثانية في مجلس حقوق الإنسان (الأمم المتحدة عبر تويتر)
يتفاعل ناشطون قطريون مع إعادة انتخاب الجمعية العامة للأمم المتحدة -يوم أمس الاثنين- دولة قطر لولاية ثانية في مجلس حقوق الإنسان، بغالبية 155 صوتا.

وكانت الجمعية صوتت على اختيار 15 عضوا من أعضاء مجلس حقوق الإنسان السبعة والأربعين، ليحلوا محل الأعضاء الذين تنتهي ولايتهم في 31 ديسمبر/كانون الأول القادم، بحسب ما نشرته صحف قطرية.

ومن روح الحدث أطلق المغردون وسمين: الأول يحمل عدد الدول التي صوتت لصالح قطر #155_صفعة_لدول_الحصار، وآخر من اسم المنظمة #مجلس_حقوق_الإنسان، للتعبير عن بالغ سعادتهم فيما اعتبروه إنجازا جديدا لدولة قطر.

واعتبر مغردون أن إعادة انتخاب قطر لدورة ثانية هو دليل كبير على مواجهة اتهامات دول الحصار لها بالإرهاب. وأضاف مغرد "إعادة انتخاب قطر مجددا هو رسالة قوية للعالم بأن قطر شريك لنا وليست إرهابيا علينا".

بينما وجد آخرون عرب وخليجيون الفرصة لمشاركة القطريين إنجازهم، وتساءلوا عن إعلام دول الحصار.

واستغل آخرون الحدث لتوجيه رسائل مليئة "بالإنجازات" رغم كل ما تواجهه الدولة من حملات تشويه واتهامات مزيفة، بحسب وصفهم.

المصدر : الجزيرة