#لبنان.. رئيس بعد طول انتظار

اختلفت آراء المغردين بشأن اختيار عون رئيسا بين مبارك للخطوة وساخط عليها باعتبارها تكريسا لسلطة حزب الله (رويترز)
اختلفت آراء المغردين بشأن اختيار عون رئيسا بين مبارك للخطوة وساخط عليها باعتبارها تكريسا لسلطة حزب الله (رويترز)

تفاعل المغردون العرب مع انتخاب زعيم التيار الوطني الحر ميشال عون رئيسا للبنان بعد شغور في منصب الرئاسة دام سنتين ونصف السنة، وذلك عبر وسوم عدة أبرزها #فخامة_الرئيس و#مجلس_النواب و#الانتخابات_الرئاسية و#لبنان.

وتفاوت تفاعل المغردين مع هذا الحدث بين مبارك وساخط، في حين اعتبر آخرون أن ملء هذا الفراغ السياسي بأي شخصية يعتبر إنجازا لمنع تفكك البلد وانهياره.

وألقت الأزمة السورية بظلالها على هذا الترشيح، حيث اعتبر كثير من المغردين أن اختيار عون -الذي يعد حليفا لحزب الله اللبناني- سيكون خبرا سارا للرئيس بشار الأسد حسب تعبيرهم، ليرد آخرون بأن الرئيس الجديد سيساهم وفق رأيهم في "تطهير" عرسال والمناطق الحدودية مع سوريا.

وتساءل مغردون "أليس هذا نفسه ميشال عون الذي لفلف ملف عمالته لإسرائيل بطلب من حسن نصرالله شخصياً"، معتبرين أن قرار اختيار الرئيس الجديد كان بإمضاء سوري إسرائيلي إيراني، حسب وصفهم.

وتعليقا على خطاب القسم الذي تعهد فيه عون بالسعي لتحرير ما تبقى من أرضه المحتلة من قبل إسرائيل ومحاربة الإرهاب وإعادة اللاجئين إلى أوطانهم رأى المغردون أن هذه هي الأسطوانة التي يرددها حزب الله للحفاظ على سلاحه واستهداف معارضيه من أبناء المكونات الأخرى في لبنان.

غير أن آخرين باركوا للبنان رئيسها الجديد ورحبوا بوصول عون لقصر بعبدا، على أمل أن يحدث هذا الانتخاب تغييرا وإصلاحا حقيقيا في البلد، خاصة مع تردي الخدمات وسوء الأوضاع الاقتصادية.

من جهة أخرى، احتج مغردون على استلام العسكر للسلطة، فعون بالنسبة لهم جنرال وقائد سابق للجيش اللبناني، محذرين من أن أزمات لبنان ستظل قائمة وستتفاقم بسبب ما سموه نمو سطوة العسكر وإلغاء المجتمع المدني.

المصدر : الجزيرة + مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

انتخب النواب اللبنانيون اليوم الاثنين الزعيم المسيحي ميشيل عون رئيسا للجمهورية، ليكون بذلك رئيس الجمهورية الـ13 في لبنان، لتنهي هذه الخطوة سنتين ونصف السنة من الشغور في منصب الرئاسة.

قال الرئيس اللبناني المنتخب ميشال عون إن لبنان سيتبع سياسة النأي بالنفس عن النيران بالمنطقة، مع اعتماد سياسة خارجية مستقلة تقوم على مصلحة لبنان العليا واحترام القانون الدولي.

يعقد البرلمان اللبناني ظهر اليوم الاثنين جلسة لانتخاب رئيس جديد للبلاد، يتنافس فيها المرشحان ميشيل عون وسليمان فرنجية. ومن المتوقع فوز عون بالاقتراع بعدما أعلنت دعمه أغلبية الكتل النيابية الرئيسية.

بدأت جلسة ثانية بمجلس النواب اللبناني بالعاصمة بيروت لاختيار رئيس البلاد بعد فشل الجلسة الأولى ظهر اليوم الاثنين في انتخاب الرئيس، رغم توقعات سابقة بفوز ميشال عون.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة