فيفا: محكمة سويسرية رفضت رفع إيقاف تشونغ

تشونغ يسعى لرفع الإيقاف مؤقتا حتى يتمكن من تدشين حملته لرئاسة الفيفا (أسوشيتد برس)
تشونغ يسعى لرفع الإيقاف مؤقتا حتى يتمكن من تدشين حملته لرئاسة الفيفا (أسوشيتد برس)
قال الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اليوم إن محكمة في زيوريخ رفضت طلبا من تشونغ مونغ يون النائب السابق لرئيس الفيفا لرفع عقوبة إيقاف لست سنوات فرضت عليه مؤقتا.

وقال الفيفا في بيان إن تشونغ سعى لرفع الإيقاف المفروض عليه مؤقتا حتى يتمكن من تدشين حملته لرئاسة الفيفا عندما تعقد الانتخابات في فبراير/شباط المقبل.
 
وأضاف الفيفا -الذي يتخذ من زيوريخ مقرا له- إن المحكمة قضت بأن قرار لجنة القيم في الاتحاد الدولي بإيقاف المسؤول الكوري الجنوبي لم تشبه أي شائبة.

وكانت لجنة القيم التابعة للفيفا أوقفت تشونغ ست سنوات وغرمته مئة ألف فرنك سويسري (نحو 103 آلاف دولار)، بسبب تورطه في قضية تتعلق بمحاولة ترجيح كفة بلاده في التصويت لمنح حق تنظيم كأس العالم 2022.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، وصف تشونغ الإيقاف بأنه "محاولة مخزية" لمعاقبته على انتقاده العلني للفيفا، علما بأنه بإمكانه الطعن في قرار الإيقاف.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

أعلنت لجنة القيم بالاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) إيقاف الرئيس المستقيل للفيفا جوزيف بلاتر، ورئيس الاتحاد الأوروبي ميشيل بلاتيني، والأمين العام السابق للفيفا جيروم فالكه، والمرشح للرئاسة تشونغ مون جون.

اتهم الملياردير الكوري الجنوبي تشونغ مونغ جون -المرشح لرئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)- الاتحاد الآسيوي للعبة بممارسة “الاحتيال الانتخابي” من خلال دعم خصمه الفرنسي ميشال بلاتيني.

كشفت صحيفة ألمانية أن الملياردير الكوري الجنوبي تشونغ مونغ جون المرشح لرئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) معرض لعقوبات لاتهامه بمحاولة ترجيح كفة ملف بلاده لاستضافة مونديال 2022.

المزيد من رياضي
الأكثر قراءة