شاكر يعود لتدريب شباب العراق


أعلن الاتحاد العراقي لكرة القدم عن انتهاء مهمة المدرب حكيم شاكر مع منتخب بلاده، وتفرغه لقيادة منتخب الشباب المستعد للمشاركة في نهائيات كأس العالم نهاية يونيو/حزيران المقبل في تركيا بعد مشوار ناجح لثلاثة أشهر مع أسود الرافدين.

وذكر نائب رئيس الاتحاد العراقي عبد الخالق مسعود لوكالة الصحافة الفرنسية أن شاكر سيعود لتدريبات منتخب الشباب وأن "الاتحاد العراقي سيتبنى برنامجا تدريبيا متميزا لدخول منافسات المونديال باستعداد مثالي".

وتسلم شاكر مهمة تدريب منتخب بلاده خلفا للبرازيلي زيكو قبل انطلاق بطولة غرب آسيا في الكويت نهاية العام الماضي وحقق فيها المركز الثاني ودفعت نجاحاته الاتحاد إلى إقناعه بمواصلة مهمته في خليجي 21 في البحرين التي أحرز فيها المركز الثاني أيضا.

وبشأن المدرب الجديد لأسود الرافدين، أوضح مسعود أنه "أمام الاتحاد الآن خمسة ملفات لمدربين أجانب وسيحسم أمر أحدهم في غضون أسبوع".

يذكر أن 15 لاعبا من منتخب شباب العراق أصبحوا يشكلون العمود الفقري للمنتخب الأول نظرا لما قدموه في بطولتي خليجي 21 وقبلها في غرب آسيا من مستويات جيدة، الأمر الذي ولد مخاوف لدى المدرب شاكر من تفرغهم مع المنتخب الأول مستقبلا.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

يواجه منتخب العراق غدا الخميس في الكويت نظيره السوري في نهائي بطولة غرب آسيا السابعة لكرة القدم، وفيما يسعى الأول إلى لقبه الثاني تحاول سوريا التتويج بلقبها الأول.

قالت رابطة الرياضيين الأحرار المناوئة للنظام السوري إن نجم المنتخب السوري عمرو السومة أهدى لقب بطولة غرب آسيا السابعة -الذي توج به منتخب بلاده على حساب العراق أمس الخميس في الكويت- إلى ثوار بلاده ضد نظام الرئيس بشار الأسد.

يسدل الستار غدا السبت على الدور الأول في بطولة كأس الخليج (خليجي 21) لكرة القدم المقامة حاليا في البحرين، بمواجهة قوية بين منتخب الكويت حامل اللقب والسعودية، وأخرى هامشية بين العراق واليمن.

يترصد منتخب البحرين منذ أكثر من 40 عاما فرصة التتويج في دورات كأس الخليج التي انطلقت على أرضه عام 1970، ويتوسم خيرا في استضافته "خليجي 21" لتحقيق مراده، لكن يتعين عليه أولا اجتياز عقبة منتخب العراق العتيد غدا الثلاثاء في نصف النهائي.

المزيد من رياضي
الأكثر قراءة