ثلاثية لريال وتشلسي يهزم بنفيكا

العاجي سالومون كالو سجل هدفا غاليا للبلوز (الفرنسية)

وضع ريال مدريد الإسباني حامل اللقب تسع مرات وتشلسي الباحث عن أول لقب في تاريخه قدما في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بعد عودتهما بفوزين ثمينين من أرض أبويل نيقوسيا القبرصي بثلاثية نظيفة وبنفيكا البرتغالي بهدف نظيف، ضمن ذهاب دور الثمانية مساء الثلاثاء.

في المباراة الأولى على ملعب "جي سي بي" وأمام نحو 23 ألف متفرج، أنهى ريال مدريد حلم مضيفه أبويل نيقوسيا الذي تأهل للمرة الأولى في تاريخه لهذا الدور. وانتظر النادي الملكي ربع الساعة الأخير لترجمة سيطرته إلى ثلاثية غالية سجلها منها الفرنسي كريم بنزيمة ثنائية (74 و90) والبرازيلي ريكاردو كاكا (82).

وبفضل ثنائيته، تخطى بنزيمة زميله البرتغالي كريستيانو رونالدو (ستة أهداف) على قائمة هذافي المسابقة، ليحتل المركز الثالث بسبعة أهداف خلف ليونيل ميسي مهاجم برشلونة الإسباني (12 هدفا) وماريو غوميز مهاجم بايرن ميونيخ الألماني (عشرة أهداف).

كما أكد المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو تفوقه في ربع نهائي المسابقة، حيث لم يفشل في تخطيه في مسيرته التدريبية فتجاوزه مع بورتو عام 2004 عندما توج باللقب ومع تشلسي عامي 2005 و2007 ومع إنتر ميلان الإيطالي عام 2010 عندما توج باللقب، ومع ريال مدريد الموسم الماضي عندما تأهل على حساب توتنهام الإنجليزي قبل أن يخسر أمام غريمه التقليدي برشلونة الذي توج باللقب لاحقا.

وهو الفوز الثامن لريال مدريد في تسع مباريات في المسابقة هذا الموسم، علما بأنه يخوض ربع النهائي للمرة الـ29 في تاريخه وفشل في تخطيه في ست مناسبات فقط.

وكان الجميع يتوقع فوزا كاسحا للنادي الملكي، لكن أبويل صمد أغلب فترات المباراة قبل أن ينهار في الدقائق الأخيرة، بيد أنه تفادى هزيمة ثقيلة على غرار ما حصل معه عندما تعرض لأقسى خسارة أمام فريق إسباني صفر-8 وكانت أمام ديبورتيفو لا كورونيا في إياب الدور الأول لمسابقة كأس الاتحاد الأوروبي.

الفائز من مواجهة بنفيكا مع تشلسي سيلعب مع الفائز من مواجهة ميلان الإيطالي وبرشلونة الإسباني حامل اللقب، والفائز من مواجهة أبويل مع ريال سيلعب مع الفائز من مواجهة مرسيليا الفرنسي وبايرن ميونيخ الألماني

فوز جديد
وفي المباراة الثانية على ملعب "ألنور" الذي سيستضيف نهائي نسخة 2014 وأمام نحو 65 ألف متفرج، حقق تشلسي فوزا جديدا بقيادة مدربه الإيطالي روبرتو دي ماتيو، وقطع خطوة منطقية نحو التأهل إلى نصف النهائي بفوزه على بنفيكا بهدف وحيد لمهاجمه العاجي سالومون كالو، سجله قبل ربع ساعة على نهاية الوقت الأصلي.

وحقق فريق "البلوز" وصيف نسخة 2008 والساعي إلى فك عقدة المسابقة الأوروبية، نتائج جيدة منذ إقالة البرتغالي أندريه فياش بواش، حيث قلب تأخره 1-3 أمام نابولي الإيطالي في الدور الثاني إلى فوز كبير 4-1 على ملعبه "ستامفورد بريدج".

من جهته، خاض بنفيكا بطل 1961 و1962 الدور ربع النهائي لأول مرة منذ العام 2006 ساعيا للتأهل إلى نصف النهائي لأول مرة منذ 22 عاما، وهو تخطى زينيت الروسي 4-3 بمجموع المباراتين في الجولة السابقة.

وكان قرار دي ماتيو مفاجئا قبل بداية المباراة، إذ ترك المهاجم العاجي ديدييه دروغبا ولاعبي الوسط فرانك لامبارد والغاني مايكل إيسيان والجناح دانيال ستاريدج على مقاعد البدلاء، مانحا الفرصة للإسباني فرناندو توريس والظهير البرتغالي باولو فيريرا والنيجيري جون أوبي ميكيل.

ويقام إياب ربع النهائي في 3 و4 أبريل/نيسان المقبل. ويلعب الفائز من مواجهة بنفيكا مع تشلسي مع الفائز من مواجهة ميلان الإيطالي وبرشلونة الإسباني حامل اللقب، والفائز من مواجهة أبويل مع ريال مع الفائز من مواجهة مرسيليا الفرنسي وبايرن ميونيخ الألماني.

وتقام مباريات الذهاب من نصف النهائي فتقام يومي 17 و18 أبريل/نيسان، والإياب في 24 و25 منه. وسيكون ملعب أليانز أرينا في ميونيخ مسرحا للمباراة النهائية في 19 مايو/أيار المقبل.

المصدر : وكالات