لاتسيو يهزم روما وميلان يترنح


حسم لاتسيو قمة العاصمة أمام روما في صالحه 3-2، في حين عمق فيورنتينا جراح مضيفه ميلان وتحديدا مدربه ماسيميليانو أليغري عندما تغلب عليه 3-1 اليوم بالمرحلة الثانية عشرة من الدوري الإيطالي لكرة القدم الذي يتصدره يوفنتوس.

واستعاد لاتسيو نغمة الانتصارات التي غابت عنه بالمراحل الثلاث الماضية (خسارتان وتعادل). وتقدم روما مبكرا عبر الأرجنتيني إيريك لاميلا بالدقيقة الثامنة، ورد لاتسيو بهدفين لأنطونيو كاندريفا (34) والدولي الألماني ميروسلاف كلوزه (42).

وتلقى روما بالدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع للشوط الأول ضربة موجعة إثر طرد لاعب وسطه الدولي دانييلي دي روسي، فاستغل لاتسيو الموقف بالشوط الثاني وعزز تقدمه بهدف ثالث سجله ستيفانو ماوري بالدقيقة 47 قبل أن يطرد بالدقيقة 85. وقلص البوسني ميراليم بيانيتش الفارق بعد دقيقتين.

وعزز لاتسيو موقعه بالمركز الخامس برصيد 22 نقطة مقابل 17 نقطة لجاره روما السادس.

معنويات مهزوزة
وفي المباراة الثانية، بكر فيورنتينا بالتسجيل بالدقيقة العاشرة عبر لاعب الوسط الدولي ألبرتو أكويلاني المنتقل إلى فيورنتينا هذا الصيف قادما من ميلان حيث لعب معه الموسم الماضي على سبيل الإعارة من ليفربول الإنجليزي.

واستغل الضيوف المعنويات المهزوزة لأصحاب الأرض وأضافوا هدفا ثانيا عبر لاعب وسط ريال مدريد الإسباني السابق بورخا فاليرو بالدقيقة 38. وضغط ميلان بقوة بالشوط الثاني ونجح في تقليص الفارق عبر جانباولو باتزيني (60).

الضيوف استغلوا المعنويات المهزوزة لميلان صاحب الأرض (الفرنسية)

وتابع ميلان بحثه عن التعادل بيد أن المهاجم الدولي المغربي منير الحمداوي، بديل الصربي آدم لياييتش، وجه له ضربة قاضية بتسجيله الهدف الثالث من تسديدة رائعة ساقطة من خارج المنطقة بالدقيقة 87.

وهي الخسارة الرابعة لميلان على أرضه هذا الموسم بعد سقوطه أمام سمبدوريا وأتالانتا وإنتر ميلان بنتيجة واحدة صفر-1، وبات مصير مدربه أليغري مجهولا حيث سرت شائعات في الآونة الأخيرة بخصوص إقالته من منصبه.

وكانت صحيفة لا غازيتا ديلو سبورت أكدت الثلاثاء الماضي أن النادي اللومباردي عقد اجتماعا مع بير غوارديولا شقيق ووكيل أعمال مدرب برشلونة السابق جوزيب غوارديولا، على هامش مباراة الفريق أمام ضيفه ملقا الإسباني ضمن مسابقة دوري أبطال أوروبا والتي أفلت خلالها من الخسارة حيث أنقذه باتو بإدراكه التعادل.

وفيما احتل ميلان المركز الثـ13، تابع فيورنتينا نتائجه الرائعة وحقق فوزه الخامس على التوالي معززا موقعه بالمركز الرابع برصيد 24 نقطة بفارق نقطتين خلف نابولي الثالث والذي عاد للانتصارات بفوزه الصعب على مضيفه جنوى 4-2.

وهو الفوز الأول لنابولي في مبارياته الأربع الأخيرة فرفع رصيده إلى 26 نقطة بفارق خمس نقاط خلف يوفنتوس حامل اللقب والمتصدر والذي كان سحق مضيفه بيسكارا 6-1 أمس السبت بافتتاح المرحلة.

وأوقف باليرمو نزف النقاط عندما ألحق الخسارة السابعة على التوالي بضيفه سمبدوريا بالفوز عليه 2-صفر، ليرفع رصيده الى 11 نقطة بفارق نقطة واحدة أمام سمبدوريا الذي لم يعرف نغمة الفوز في مبارياته التسع الأخيرة.

وفاز تورينو على بولونيا بهدف نظيف، وتعادل بارما مع سيينا سلبيا وكييفو مع أودينيزي 2-2، ويلعب لاحقا أتالانتا مع إنتر ميلان.

مباراتا السبت
كالياري – كاتانيا          صفر-صفر
بيسكارا – يوفنتوس       1-6

ترتيب فرق الصدارة
1- يوفنتوس     31 نقطة من 12 مباراة.
2- إنتر ميلان   27 من 11
3- نابولي        26 من 12
4- فيورنتينا     24 من 12
5- لاتسيو       22 من 12

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أجبر ليتشي مضيفه يوفنتوس المتصدر على التعادل 1-1 في المرحلة 36 من الدوري الإيطالي مساء الأربعاء، وهي نتيجة خدمت مصلحة ميلان الذي قلص الفارق معه إلى نقطة واحدة بعد فوزه على ضيفه أتلانتا 2-صفر. كما شهدت المرحة هبوط نوفارا إلى الدرجة الثانية.

حقق يوفنتوس فوزا صعبا, وتجنب إمكانية التنازل عن صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم في مرحلته السابعة, بعد أن خرج فائزا على مضيفه سيينا 2-1 بفضل هدف متأخر من لاعب وسطه الدولي كلاوديو ماركيزيو على ملعب أرتيميو فرانكي.

فض نادي يوفنتوس الشراكة في صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم مع ضيفه نابولي بعد فوزه على الأخير 2-صفر في المرحلة الثامنة يوم السبت، التي شهدت أيضا سقوطا جديدا لميلان بخسارته أمام لاتسيو 3-2 في العاصمة روما.

فرط نابولي في فرصة تشديد الملاحقة على يوفنتوس المتصدر وإنتر ميلان الوصيف في صدارة الدوري الإيطالي، بعد تعادله مع ضيفه تورينو 1-1 الأحد في المرحلة 11 التي شهدت صعود روما إلى المركز السادس، بعد فوزه الكبير على ضيفه باليرمو 4-1.

المزيد من رياضي
الأكثر قراءة