تعادل بالكلاسيكو بثنائيتي ميسي ورونالدو


سجل المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي هدفين لبرشلونة ورد البرتغالي كريستيانو رونالدو بثنائية أخرى لريال مدريد، ليفرض التعادل 2-2 نفسه على مباراة الكلاسيكو بين الفريقين الأحد على ملعب "كامب نو" ببرشلونة في المرحلة السابعة من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وبهذه النتيجة عزز برشلونة موقعه في الصدارة بعدما رفع رصيده إلى 19 نقطة من سبع مباريات، ليحافظ على فارق ثماني نقاط تفصله عن الريال الذي رفع رصيده إلى 11 نقطة، وتقدم للمركز الخامس بفارق الأهداف فقط أمام كل من ريال مايوركا وإشبيلية.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل 1-1، حيث تقدم للريال رونالدو في الدقيقة 23، فرد ميسي لبرشلونة في الدقيقة 31.

وفي الشوط الثاني أضاف ميسي هدفا جديدا له في المباراة من ضربة حرة في الدقيقة 61، ولكن رونالدو أعاد الريال بهدف التعادل في الدقيقة 66.

ورفع ميسي بذلك رصيده إلى 17 هدفا في مباريات الكلاسيكو بمختلف البطولات أمام الريال، لينفرد بالمركز الثاني في قائمة أفضل هدافي مباريات الكلاسيكو بفارق هدفين أمام راؤول غونزاليس مهاجم الريال السابق، بينما لا يزال الأسطورة ألفريدو دي ستيفانو في صدارة القائمة برصيد 18 هدفا.

في المقابل رفع رونالدو رصيده إلى عشرة أهداف في 16 مباراة كلاسيكو خاضها مع الريال حتى الآن.

ويستطيع أتلتيكو مدريد مزاحمة برشلونة على الصدارة إذا حقق الفوز على ملقة في ختام مباريات المرحلة.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

يشهد ملعب كامب نو اليوم مواجهة جديدة لعملاقي الكرة الإسبانية عندما يستقبل برشلونة غريمه التقليدي ريال مدريد بالمرحلة السابعة من الدوري، ويسعى الريال لتقليص الفارق مع برشلونة المتصدر والذي بلغ ثماني نقاط، في حين يأمل الفريق الكتالوني تعزيز تقدمه.

أحرز البديل دافيد فيا هدفا في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الثاني، ليقود برشلونة إلى تحويل تأخره بهدفين إلى فوز مثير (2-3) خارج أرضه على حساب إشبيلية، في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم أمس السبت.

عزز برشلونة صدارته للدوري الإسباني وعمّق إلى 11 نقطة الفارق بينه وبين ريال مدريد. ويبحث ريال اليوم عن أول فوز له خارج الديار، حين ينزل ضيفا على رايو فايكانو في ديربي مدريدي.

اعتبر رئيس نادي برشلونة الإسباني ساندرو روسيل أنه سيكون “عملا غير مسؤول عدم تحسين عقد” المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي ينتهي عام 2016.

المزيد من رياضة
الأكثر قراءة