قطر وأوزبكستان يفتتحان كأس آسيا

 
يلتقي منتخب قطر مساء اليوم مع نظيره الأوزبكي بافتتاح كأس آسيا لكرة القدم في نسختها الـ15 على ملعب خليفة الدولي بالعاصمة القطرية الدوحة.
 
وأبهرت قطر العالم الشهر الماضي حين فازت بشرف استضافة كأس العالم 2022، الأمر الذي سيجعلها محط أنظار عشاق الساحرة المستديرة من جديد حتى الـ29 من الشهر الجاري.
 
وتتطلع قطر التي تحتل المركز 114 في تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) ولم يسبق لها التأهل للمونديال، لتقديم عروض قوية في كأس آسيا لإثبات أحقيتها بمكان في كأس العالم.
 
وبيعت أكثر من 30 ألف تذكرة للمباراة الافتتاحية، وقد يرتفع عدد التذاكر المباعة لهذه المباراة إلى 40 ألفا، ويتسع ملعب خليفة إلى 50 ألف متفرج.
 
ارتياح وقلق
وعبر مدرب المنتخب القطري الفرنسي برونو ميتسو "عن ارتياحه الكبير لجاهزية فريقه لمواجهة أوزبكستان"، لكنه بدا قلقا من حجم الضغوط التي قد تواجه فريقه.
 
ميتسو: الفوز باللقب الآسيوي حلم مشروع (رويترز-أرشيف)
وقال "نحن مرتاحون تماما لجاهزية العنابي لبداية البطولة، وهدفنا الوصول لنقطة النهاية، المنتخب القطري مثل جميع المنتخبات يطمح إلى اللقب القاري وأتمنى أن يوفق في ذلك".
 
وأضاف أن الضغوط كبيرة على المنتخب القطري لأنه لا يسعى إلى تقديم صورة جيدة ومرضية عنه للجمهور القطري فحسب، ولكنه يريد أن يقدم صورة رائعة للعالم عن الكرة القطرية بعد أن نالت قطر شرف تنظيم مونديال 2022.
 
ورفض التعليق على تشكيلة أوزبكستان، معتبرا أن "ما يهمه هو المنتخب القطري وليس الغيابات في الفريق المنافس"، موضحا أن "منتخب أوزبكستان قوي ونحن نحترمه وغياب لاعب لا يمكن أن يؤثر على أدائنا".
 
وأمل المدرب الفرنسي في "أن يكون الجمهور اللاعب رقم 12 في صفوف المنتخب القطري، فالحضور الجماهيري مهم للغاية لتحفيز اللاعبين ودفعهم لتقديم أفضل ما لديهم".
 
وعن فرصة إحراز اللقب، قال ميتسو "بالتأكيد كل مدرب يعمل جاهدا لقيادة فريقه لتحقيق الإنجازات، والفوز باللقب الآسيوي حلم مشروع وليس مستحيلا وسنعمل جاهدين لتحقيقه ونحن جاهزون للبداية ونتطلع للوصول للنهاية بنجاح كبير".
 
واثق من الفوز
في المقابل، بدا مدرب منتخب أوزبكستان لكرة القدم فاديم أبراموف واثقا من تحقيق الفوز في هذه المباراة. وقال "أمر طبيعي أن تكون هناك ضغوط كبيرة في مباراة الافتتاح لأنها صعبة، كما أننا نخوضها ضد المنتخب القطري المضيف وهو منتخب قوي".
 
أبراموف: واثقون من قدرتنا
على حصد النقاط الثلاث (الفرنسية)
وأضاف أبراموف "استعداداتنا جيدة وطموحنا باللقب مشروع وهو حق لكل الفرق، فنحن ندرك جيدا صعوبة المهمة أمام منتخب قطر، لكننا مصممون على الفوز عليه، وواثقون من قدرتنا على حصد النقاط الثلاث".
 
وقال "أقمنا معسكرين في تونس ودبي ووصل اللاعبون إلى حالة فنية وبدنية ومعنوية جيدة"، متوقعا أن "تفوز أوزبكستان على قطر 3-صفر".
 
من جهته قال لاعب الوسط أوديل أحمدوف "نحن مستعدون جيدا ونشارك بهدف إحراز الكأس"، مضيفا "مباراتنا الأولى هي الأصعب ضد المنتخب القطري القوي الذي سيكون مدعما بالأرض والجمهور، نحن نحترمه كثيرا ولكننا لا نخشاه".
 
يذكر أنه ضمن المجموعة الأولى أيضا، يلتقي الكويت والصين بملعب الغرافة غدا السبت (13:15 بتوقيت غرينتش).
 
ويشارك في نهائيات هذه البطولة 16 منتخبا، تم تقسيمهم على أربع مجموعات، ويتأهل أول وثاني كل مجموعة إلى الدور ربع النهائي.
المصدر : وكالات