الجوهر يستقيل من تدريب المنتخب السعودي

ناصر الجوهر بدأ مشواره مع المنتخب السعودي عام 2000 (رويترز-أرشيف)
ذكرت وكالة الأنباء السعودية أن مدرب المنتخب السعودي الأول لكرة القدم ناصر الجوهر قدم استقالته.

وأضافت الوكالة أن رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم الأمير سلطان بن فهد قبل استقالة الجوهر، مشيدا بالجهود التي بذلها خلال فترة عمله مع المنتخب، وأكد أنه سيبقى مستشارا فنيا في الاتحاد السعودي لكرة القدم.

وكان الجوهر تعرض لحملة انتقادات شرسة بعد خسارة السعودية أمام كوريا الشمالية بهدف دون مقابل ضمن التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم في جنوب أفريقيا 2010، وهي الخسارة الثانية للمنتخب السعودي في هذه التصفيات.
 
وبدأ الجوهر مشواره مع المنتخب السعودي عام 2000 مساعدا للمدرب التشيكي ميلان ماتشالا في نهائيات كأس أمم آسيا في لبنان، وبعد خسارة السعودية أمام اليابان أسندت إليه قيادة الفريق واستطاع الوصول به إلى المباراة النهائية.
 
وأعطى هذا النجاح للجوهر فرصة البقاء في الأجهزة الفنية للمنتخب كمدرب  مساعد. وفي التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم 2002، خلف الجوهر الصربي سلوبودان سانتراتش بعد المباراة الأولى ونجح في المهمة وأوصل الأخضر إلى النهائيات.
 
وفي يونيو/حزيران الماضي قرر الأمير سلطان بن فهد إعفاء البرازيلي جوليو سيزار أنغوس من مهامه وتكليف الجوهر مجددا بالإشراف على تدريب المنتخب، لكن تعقد موقف المنتخب في سعيه للتأهل إلى نهائيات كأس العالم بعد خسارته أمام نظيره الكوري الشمالي أطاح بالجوهر مجددا بعدما تجمد رصيد السعودية عند أربع نقاط في المركز قبل الأخير أمام الإمارات متذيلة الترتيب.
 
المصدر : وكالات