أربيل يحتفظ ببطولة العراق للعام الثاني

أربيل أبقى اللقب في كردستان العراق (الفرنسية)

واصل أربيل سيطرته على قمة كرة القدم العراقية، وفاز بكأس بطولة الدوري للعام الثاني على التوالي بعدما تغلب على الزوراء بهدف نظيف في المباراة النهائية.
 
وحسم البطل اللقب على حساب فريق كبير هو الزوراء الذي سبق له حصد البطولة 11 مرة. علما بأنه كان قد حسم لقب الموسم الماضي على حساب فريق كبير آخر هو القوة الجوية، ليصبح بذلك أول فريق من خارج العاصمة بغداد يفوز بهذه البطولة أكثر من مرة.

واستفاد أربيل من نجاحه في استقطاب عدد من اللاعبين الدوليين الذين فضلوا الالتحاق به لأسباب مالية حيث يقدم عروضا أفضل من الأندية الأخرى بما فيها الكبيرة مثل الزوراء والقوة الجوية والشرطة والطلبة التي شهدت هجرة معاكسة لعناصرها الموسم الماضي.
 
وتأسس النادي الذي ينتمي لإقليم كردستان العراق عام 1968، وصعد إلى الدوري الممتاز عام 1992 ثم هبط للدرجة الأولى بعد أربعة مواسم قبل أن يعود للممتاز مجددا عام 1998.
 
من جانبه، عبر قائد الفريق أحمد صلاح عن سعادته بالفوز وأهدى اللقب لأنصاره مؤكدا أن ما زاد من سروره أنه كان صاحب هدف الفوز بالدقيقة 95 من المباراة التي جرت الأحد على ملعب الشعب الدولي في بغداد، وامتدت لوقت إضافي بعد انتهاء وقتها الأصلى بالتعادل.
 
وجرت المباراة في حضور خمسين ألف متفرج، وهو أكبر عدد يحضر مباراة للكرة منذ الغزو الأميركي لبغداد قبل خمس سنوات.
 
يُذكر أن الدوري العراقي يحسم للمرة الرابعة بمباراة نهائية نتيجة اعتماد الاتحاد المحلي نظام المجموعات منذ موسم 2004-2005، علما بأن المسابقة لم تستكمل موسم 2002-2003 بسبب الحرب على العراق ولم تقم الموسم التالي لتدهور الأوضاع الأمنية.
المصدر : الفرنسية