بوسطن يهزم ليكرز ويتوج بلقب دوري السلة الأميركي

بوسطن أحرز اللقب السابع عشر في تاريخه (رويترز)

توج بوسطن سلتيكس بطلا للدوري الأميركي للمحترفين في كرة السلة للمرة السابعة عشرة في تاريخه بعدما حسم مواجهته مع غريمه التقليدي لوس أنجلوس ليكرز وحقق فوزا كبيرا عليه بنتيجة 131-92 في المباراة السادسة بين الفريقين في الدور النهائي.
 
وهذا هو الفوز الرابع لبوسطن مقابل فوزين لليكرز، ما يعني فوز الأول بسلسلة المباريات الست التي كانت مقررة بينهما دون أن تكون هناك حاجة لإقامة المباراة السابعة.
 
وعزز بوسطن بذلك رقمه القياسي كأكثر الفرق فوزا بالمسابقة التي تعد الأقوى على مستوى الأندية في العالم، كما أن هذه هي المرة التاسعة التي يتوج فيها بطلا على حساب ليكرز بالذات من بين 12 مرة التقيا فيها بالدور النهائي.
 
وبذلك يخلف بوسطن فريق سان أنطونيو سبيرز الذي توج في العام الماضي بعدما اكتسح كليفلاند كافالييرز في الدور النهائي بأربعة انتصارات نظيفة.
 
أما ليكرز فظل رصيده متوقفا عند 14 لقبا كان آخرها عام 2002.
 
نجوم بوسطن (من اليمين) بول بيرس وكيفن غارنيت وغلين ديفيس (رويترز)
مسيرة النهائي
وكان بوسطن الذي تصدر الفرق في الدور التمهيدي بدأ منافسات النهائي بقوة وتقدم في أول مباراتين على أرضه 98-88 و108-102، ثم أقيمت المباريات الثلاث التالية على ملعب ليكرز ففاز 87-81 ثم خسر 91-97، قبل أن يفوز مجددا 103-92 مقلصا النتيجة إلى 2-3.
 
وانتقل الفريقان مرة أخرى إلى ملعب بوسطن الذي كان مقررا أن يستضيف المباراتين السادسة والسابعة، لكن بوسطن حسمها وفاز بالسادسة ليحرز لقبه الأول منذ العام 1986 عندما تغلب على هيوستن روكتس 4-2.
 
ولم يعط بوسطن مجالا لمنافسه للدخول في أجواء المباراة التي جرت الليلة الماضية وقدم عرضا هجوميا رائعا توجه بفارق كبير بلغ 39 نقطة، وهو الفارق الأكبر الذي يسجل في مباراة تحسم اللقب في تاريخ الدوري الأميركي للمحترفين حتى الآن.
 
أفضل المسجلين
وكان نجم بوسطن كيفن غارنيت أفضل مسجل في المباراة برصيد 26 نقطة مع 14 متابعة، وسجل راي ألن 26  نقطة، وراجون روندو 21 نقطة مع سبع متابعات وثماني تمريرات حاسمة، وبول بيرس 17 نقطة مع عشر متابعات.
 
على الجانب الآخر اكتفى نجم ليكرز كوبي براينت بتسجيل 22 نقطة في مواجهة دفاعات بوسطن التي وصفها بأنها كانت الأقوى في النهائيات، وأضاف زميله لامار أودوم 14 نقطة مع عشر متابعات.
المصدر : وكالات