الصحف الإسبانية تتحدث عن زيادة وزن رونالدينيو

رونالدينيو يتلقى الانتقادات بسبب أدائه المتواضع (الفرنسية)

أشارت العديد من الصحف الإسبانية الصادرة اليوم إلى الحضور البدني الضعيف الذي ظهر عليه نجم فريق برشلونة البرازيلي رونالدينيو في الفترة الأخيرة، مؤكدة أن الأخير يعاني من زيادة في الوزن تركت أثرا واضحا على مستواه الفني.

وبدا السؤال الموحد المطروح "ماذا يحصل مع رونالدينيو؟"، حيث نشرت صحيفة "أس" وزميلتها في كاتالونيا معقل نادي برشلونة "أل بيريوديكو" صورا تقارن عبرها الحالة البدنية لرونالدينيو في الوقت الحالي مع ما ظهر عليه قبل عامين أو ثلاثة أعوام.

وعنونت "أل بيريوديكو" الموضوع بـ"وزن رونالدينيو"، مشيرة إلى تأثير فقدان البرازيلي لمستواه على فريقه الذي سقط أمام ضيفه ليفربول الإنجليزي 1-2 الأربعاء الماضي في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

وأضافت يبدو وضع رونالدينيو أشبه بما حصل مع مواطنه رونالدو عندما كان لاعبا في صفوف ريال مدريد حيث زاد وزنه بشكل غير طبيعي، وفقد رشاقته وسرعة تفجيره لمواهبه على أرضية الميدان رغم أنه هداف الفريق في الدوري الإسباني (16 هدفا)، لكن لا يجب تجاهل أن غالبية أهدافه جاءت من ركلات ثابتة.

من جهة أخرى نقلت الصحيفة الأخرى في كاتالونيا "لا فانغارديا" عن مقربين من رونالدينيو (26 عاما) قوله إنه لا يشعر بارتياح حاليا, مشيرة إلى كسوف نجم البرازيلي الذي نصب نفسه أفضل لاعبي "البرسا" منذ وصوله عام 2003.

المصدر : وكالات