بداية سريعة لهينغيس وخروج روديك من بطولة فرنسا

الإسباني ألبرتو مارتن حقق مفاجأة بإخراج الأميركي أندي روديك من البطولة (الفرنسية)

حققت السويسرية مارتينا هينغيس المصنفة ثانية عشرة والأولى في العالم سابقا، فوزا سهلا على الأميركية ليزا رايموند في أول مشاركة لها ببطولة فرنسا المفتوحة للتنس منذ خمس سنوات.

ولم تجد هينغيس صعوبة تذكر في حسم مباراتها مع المخضرمة رايموند بنتيجة 6-2 و6-2 وفي 54 دقيقة، متفوقة عليها للمرة السابعة في ثماني مواجهات جمعت بينهما حتى الآن.

وبفوزها تلتقي هينغيس في الدور الثاني مع التشيكية سوزانا أوندراسكوفا الفائزة على الألمانية جوليا شكروف 6-4 و6-2.
 
حاملة اللقب
وفي نفس البطولة فازت البلجيكية هينان هاردين المصنفة خامسة وحاملة اللقب على الأستونية ماريت آني 6-3 و6- صفر, لتقابل في الدور المقبل الأميركية جيل كرايباس أو لاعبة روسيا البيضاء أنستازيا ياكيموفا.

وتسعى هاردين إلى إحراز ثالث لقب لها, وفي حال تحقق ذلك فستكون اللاعبة الثامنة التي تحقق هذا الإنجاز في تاريخ البطولة, علما بأن لقبيها السابقين فازت بهما عامي 2003 و2005.
 
خروج مبكر
وشهدت البطولة خروج الروسية ناديا بتروفا المصنفة ثالثة مبكرا بخسارتها أمام اليابانية أكيكو موريغامي 2-6 و2-6. وتقابل موريغامي في الدور المقبل الأميركية شيناي بيري.

كما بلغت الدور الثاني الروسية أناستازيا مسكينا المصنفة عاشرة وبطلة عام 2004 بفوزها على الهندية سانيا ميرزا 6-4 و6-1.
 
فئة الرجال
أما في فئة الرجال فقد خرج الأميركي أندي روديك المصنف خامسا من الدور الأول بعد خسارته أمام الإسباني ألبرتو مارتن 4-6 و5-7 وصفر-1 ثم بالانسحاب بداعي الإصابة.

كما تأهل الكرواتي إيفان ليوبيسيتش المصنف رابعا بفوزه على الأرجنتيني كارلوس بيرولوك 6-2 و6-صفر و6-3, ليقابل في الدور المقبل الإسباني أوسكار هرنانديز.
المصدر : وكالات