مدرب القادسية الكويتي يعلن استقالته

محمد إبراهيم: مسيرتي الرياضية انتهت مع القادسية (رويترز-أرشيف)

أعلن مدرب فريق القادسية الكويتى محمد إبراهيم أنه قرر تقديم استقالته بعد الخسارة الثقيلة التي مني بها فريقه أمام فولاذ الإيراني صفر-6, ضمن الجولة الأولى من دوري أبطال آسيا لكرة القدم.

وقال إبراهيم في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية "إن هذا اليوم أسوأ يوم في حياتي وتاريخي الرياضي, أعتقد أن مشواري الرياضي انتهى هذا اليوم".

وتابع أن فريقه لم يقدم في المباراة أي شيء يذكر وارتكب أخطاء كثيرة وكبيرة كما أنه لم يكن مهيأ لهذه المباراة وهذه حال كرة القدم، على حد قوله.

واعتبر إبراهيم ما جرى بأنه زلة ودرس كبير لكل اللاعبين والإداريين والمدربين, وأن لاعبي القادسية لم يخسروا بطولة بل خسروا هوية كرة القدم الكويتية وليس هوية نادي القادسية فقط، معربا عن الأمل بأن يتمكنوا من إعادة هذه الهوية إلى سابق عهدها.

من جانبه رفض رئيس وفد نادي القادسية وعضو مجلس الإدارة ومدير الكرة محمد البناي التعليق على استقالة المدرب واكتفى بالقول "عندما تصل إلي هذه الاستقالة سأعلق عليها".

وأكد أنه لم يتوصل حتى الآن بالاستقالة، مضيفا أن إبراهيم ربما أعلن عنها شفويا عقب انتهاء المباراة نظرا لحالته النفسية عقب هذه الهزيمة الثقيلة.

المصدر : الفرنسية