فوز نيجيريا والسنغال على غانا وزيمبابوي

النيجيري تاي تايو يتلقى تهنئة من زميله نوانكو كانو بالهدف (الفرنسية)


فازت نيجيريا على غانا 1-صفر والسنغال على زيمبابوي 2-صفر مساء الاثنين في مدينة بورسعيد المصرية، في الجولة الأولى لمباريات المجموعة الرابعة ضمن كأس أمم أفريقيا لكرة القدم، التي تستضيفها مصر حتى 10 فبراير/شباط المقبل.
 
وفي المباراة الأولى انتظرت نيجيريا إلى ما قبل النهاية بسبع دقائق كي تسجل هدف الفوز عن طريق إسماعيلا تاي تايو، الذي سدد قذيفة هائلة من ركلة حرة مباشرة مستغلا تأخر لاعبي غانا في تنظيم حائط دفاعي.
 
وخاضت نيجيريا المباراة في غياب قائدها وصانع ألعابها جاي جاي أوكوتشا نجم بولتون الإنجليزي بسبب إصابته إضافة إلى المهاجم جون أوتاكا نجم رين الفرنسي، بينما احتفظ المدرب أوغوستين إيغوافوين بالمهاجم المخضرم نوانكو كانو نجم وست بروميتش الإنجليزي على مقاعد البدلاء قبل أن يدفع به في الدقائق الأخيرة.
 
في المقابل, افتقدت غانا نجمها البارز مايكل إيسيان المحترف في تشلسي الإنجليزي والمرشح لنيل لقب أفضل لاعب أفريقي عام 2005 بسبب الإصابة، كما غاب زميلاه أساموا غيان وسولي مونتاري لنفس السبب.
 
وكانت نيجيريا الأكثر سيطرة من البداية لكن غانا شكلت خطورة عبر الهجمات المرتدة دون أن تهتز شباك الفريقين، حتى جاء هدف المباراة الوحيد لتؤكد نيجيريا عزمها المنافسة على لقب البطولة وتعويض إخفاقها في التأهل لنهائيات كأس العالم. 
 

الكرة بين ضيوف (يمين) ولاعب زيمبابوي تشيميدزا (رويترز)

فوز ثمين
وفي المباراة الثانية حققت السنغال فوزا ثمينا على زيمبابوي بهدفين جاء أولهما عن طريق النجم هنري كامارا في الدقيقة 60، ثم صنع نفس اللاعب الهدف الثاني لزميله عيسى با الذي سجل بعد ثوان من نزوله أرض الملعب في الدقيقة 81.
 
وجاءت بداية المباراة حذرة من المنتخبين قبل أن يفرض المنتخب السنغالي أفضليته على مجرياتها، مستغلا ميل زيمبابوي للتأمين الدفاعي في مواجهة هجوم السنغال المكون من النجم الحجي ضيوف والجناحين هنري كامارا وديومانسي كامارا.
 
وأهدرت زيمبابوي فرصة لا تعوض لتحقيق التعادل بعد الهدف السنغالي الأول لكن اللاعب بنجاني أطاح بالكرة فوق العارضة بعد انفراده بالمرمى في الدقيقة 70.
المصدر : وكالات