اتحاد كرة اليد المصري يسرح لاعبي الزمالك

محمود جمعة–القاهرة

في تطور درامي لأحداث الأزمة المستمرة بين مجلس إدارة نادي الزمالك والاتحاد المصري لكرة اليد قرر الأخير تسريح لاعبي فريق الزمالك وتشكيل لجنة لتوزيعهم على الأندية المصرية الأخرى باستثناء الأهلي المنافس التقليدي للزمالك.
 
وخيمت حالة من الغضب على أروقة نادي الزمالك بسبب هذه القرارات التي أيدت قرارت الجمعية العمومية غير العادية التي عقدت في 30 سبتمبر/ أيلول الماضى وقضت بتجميد عضوية الزمالك في اتحاد اللعبة بدعوى انتقاد رئيس الزمالك مرتضى منصور لمسؤولي الاتحاد وعلى رأسهم رئيسه حسن مصطفى الذي يرأس أيضا الاتحاد الدولي لكرة اليد.
 
وفي تصريح للجزيرة نت، انتقد منصور وهو قاضسسٍ سابق قرار الاتحالد ووصفه بأنه طائش وسيؤدي إلى عزل صاحبه -في إشارة لمصطفى- نظرا لعدم منطقيته، مضيفا أن المهمة الأولى لأي اتحاد هي نشر اللعبة وليس القضاء على أحد اقطابها الرئيسية الأمر الذي يهدد تقدم كرة اليد المصرية بأكملها.
 
وكشف منصور للجزيرة نت عن تلقيه وعدا من وزير الشباب المصري الدكتور ممدوح البلتاجي بأن يصدر  قرارا قبل يوم الاثنين المقبل يلغي بموجبه جميع قرارات اتحاد اليد بدءا من شطب الزمالك من عضويته وحتى تسريح لاعبيه.
 
وكان مجلس إدارة الزمالك قد أعد مذكرة لتقديمها لوزير الشباب فور صدور قرار اتحاد اليد للتدخل قبل يوم الاثنين، حيث يمتلك الوزير حق إلغاء أي قرار للاتحادات الرياضية قبل مرور شهر على صدوره.
 
خلافات داخلية
من جانبه أنحى عضو مجلس إدارة نادي الزمالك عزمي مجاهد باللائمة على رئيس ناديه مؤكدا أن تعنت الأخير أدى إلى تفاقم المشكلة بشكل خطير، لافتا إلى أن تسريح لاعبي الزمالك في اللعبة الشعبية الثانية في مصر يعد مؤشرا خطيرا لما وصل إليه حال الرياضة المصرية.
 
وفي تصريح للجزيرة نت طالب مجاهد وزير الشباب المصري ممدوح البلتاجي بالتدخل لحسم القضية حتى لا يحرم جمهور الزمالك العريض من تشجيع فريقه في البطولات المختلفة، مشيرا إلى أنه كان من الأفضل أن يعتذر رئيس نادي الزمالك عما بدر منه ضد الاتحاد، فتحل المشكلة من البداية بدلا من هذه المهاترات التي تنال من تاريخ الكرة المصرية وتاريخ اللعبة التي حققت فيها مصر إنجازات غير مسبوقة.
 
يذكر أن مجاهد أحد الأعضاء المعارضين لمرتضى منصور في مجلس إدارة الزمالك.
 
أسباب الأزمة
وكان مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة اليد قرر تشكيل لجنة برئاسة عبد الوهاب الهلالي عضو المجلس لوضع المعايير الخاصة بانتقال لاعبي الزمالك إلى الأندية الأخرى مع دراسة حالة كل لاعب على حدة.
 
واندلعت الأزمة عقب أيام من فوز الزمالك بالدوري  المصري لكرة اليد حيث أوقف الاتحاد رئيس النادي مرتضى منصور بدعوى تهجمه على مسؤولي الاتحاد ورئيسه بالقول، وقرر منعه من حضور نهائي الكأس بين الزمالك والأهلي، ثم قرر اعتبار الأهلي فائزا بالكأس بسبب وصول منصور إلى الملعب خلال الشوط الثاني للمباراة.
________________
مراسل الجزيرة نت
المصدر : الجزيرة