إعادة مباراة لاتسيو مع روما بالدوري الإيطالي

المشجعون يغادرون المباراة عقب إلغائها (الفرنسية-أرشيف)
قررت السلطات المسؤولة عن كرة القدم في إيطاليا إعادة المباراة غير المكتملة بين لاتسيو وروما في الأسبوع السادس والعشرين من الدوري الإيطالي التي ألغيت بسبب شائعة مفادها أن سيارة شرطة دهست طفلا من أنصار فريق روما خارج الملعب.

وكان لاعبو الفريقين قد قرروا عدم إكمال المباراة في الدقيقة 47 بسبب هذه الشائعة, في حين أدت أحداث العنف التي رافقتها إلى إصابة 153 شرطيا و14 من مثيري الشغب في 21 مارس/آذار الحالي.

وقرر المسؤولون الذين لم يحددوا موعدا جديدا, نقل مباراة واحدة لروما إلى خارج الملعب الأولمبي معتبرين أن جمهوره دخل أرض الملعب في المباراة إضافة إلى غرامة ثلاثة آلاف يورو, فيما فرضت غرامة كبيرة مقدارها 51 ألف يورو على لاتسيو صاحب الأرض.

وبعد أن سرت الشائعة, دخل ثلاثة من مثيري أعمال الشغب لأرض الملعب وتحدثوا إلى قائد روما فرانشيسكو توتي الذي توجه للمسؤولين الرسميين وأبلغهم قائلا "سيذبحوننا إذا أكملنا المباراة" ورفض اللاعبون متابعة اللقاء.

وقرر رئيس رابطة الدوري أدريانو غالياني وقف المباراة بعد الاتصال عبر هاتفه النقال والتشاور مع مسوؤلي الفريقين والحكم.

المصدر : الفرنسية