اعتزال بطل التجديف البريطاني ماثيو بينسنت

بينسنت يستعرض ذهبية أولمبياد أثينا (رويترز-أرشيف)


قرر بطل التجديف البريطاني ماثيو بينسنت وضع نهاية لمسيرته الحافلة وأعلن اليوم الثلاثاء اعتزال رياضته المفضلة التي حقق فيها العديد من الإنجازات في مقدمتها أربع ميداليات ذهبية أولمبية.
 
وفاز اللاعب ذو 34 عاما والذي لم يهزم في أي بطولة كبرى لمدة 12 عاما حتى 2003 برابع ميدالية ذهبية، وسط مشاعر جياشة خلال دورة الألعاب الأولمبية الأخيرة التي استضافتها العاصمة اليونانية أثينا في أغسطس/آب الماضي.
وبعد موسم صعب عانى خلاله من الإصابات وتغييرات في الفريق، فاز بينسنت مع زملائه جيمس كراكنيل وإيد كودي وستيف وليامز ببطولة القارب الرباعي بدون دفة بعد أن تغلبوا على الفريق الكندي بطل العالم والذي كان مرشحا للفوز بالذهبية.

وبرر النجم البريطاني قرار الاعتزال بأنه فقد رغبته في التدريب منذ فوزه الأولمبي الأخير وشعر بقوة أن هذا هو الوقت المناسب لإنهاء مسيرته.
 
وكان بينسنت زامل ستيف ريدغريف أحد أبرز نجوم التجديف البريطانيين على الإطلاق، وظل يلعب دور الرجل الثاني خلفه حتى اعتزل الأخير عام 2000 بعد حصوله على خمسة ألقاب أولمبية ساعده بينسنت في ثلاثة منها.
المصدر : رويترز