الأهلي المصري لن يشارك في دوري أبطال العرب

الاتحاد العربي رفض العفو عن الأهلي رغم تأييد غالبية أعضاء اللجنة المشرفة على البطولة عودته لها (الفرنسية-أرشيف)

رفض الاتحاد العربي لكرة القدم طلب الشركة الراعية لبطولة دوري أبطال العرب العفو عن النادي الأهلي المصري والسماح له بالمشاركة في النسخة
الثانية من المسابقة التي ستنطلق الشهر المقبل، وأكد الأمين العام للاتحاد عثمان السعد أن العفو عن الأهلي سيفتح الباب أمام أندية أخرى في المستقبل لطلب عفو مماثل في أمور أخرى.

وكانت اللجنة المشرفة على البطولة عقدت اجتماعات في اليومين الماضيين في العاصمة الأردنية عمان وشهدت خلافا حادا في وجهات النظر بين الاتحاد العربي وممثلي الشركة الراعية للبطولة حول طلب الأخيرة السماح للأهلي المصري بالمشاركة في البطولة ورفع عقوبة الإيقاف عنه التي صدرت في حقه عقب انسحابه من النسخة الأولى.

ورغم تأييد عدد كبير من أعضاء اللجنة المشرفة لعودة الأهلي إلا أن القرار الأخير صدر برفض مشاركته وطرحت الشركة الراعية اسم المصري البورسعيدي بدلا من الأهلي, ورفض عثمان السعد في البداية استنادا إلى عدم ورود المصري ضمن الفرق التي رشحها الاتحاد المصري للعبة, لكن الشركة تمسكت باختيارها باعتباره حقا لها وفق عقد الشركة مع الاتحاد العربي ولم يجد السعد بدا من الموافقة على ذلك.

ولم تكن أزمة الأهلي وحدها التي فرضت نفسها في اجتماع اللجنة المشرفة إذ أعلن المغربي محمد الكريتلي رفضه لأسلوب تعامل الأمانة العامة للاتحاد العربي مع اتحاد بلاده، مشيرا إلى أن المغرب يرفض أن يكون ممثلا بفريق واحد بينما الدول الأخرى ممثلة بفريقين.

وطالب الكريتلي وهو عضو اللجنة التنفيذية في الاتحاد العربي بضرورة مشاركة الرجاء البيضاوي في البطولة بعدما وجدت فرق أفريقيا الكبيرة مشاركة فيها رغم طلب الاتحاد العربي من المغرب ترشيح فرق غير مشاركة في البطولة الأفريقية.

وأعلن الاتحاد العربي أسماء الفرق المشاركة في قرعة النسخة الثانية المقررة بعد غد الخميس في عمان والفرق هي:

الإسماعيلي والزمالك والمصري (مصر), والاتحاد والأهلي والهلال (السعودية) وحسين داي ومولودية الجزائر (الجزائر) والصفاقسي والأفريقي والبنزرتي (تونس) والفيصلي والحسين (الأردن) والمحرق والرفاع (البحرين) والقادسية والكويت (الكويت) والكرامة وتشرين (سوريا) والأولمبي (ليبيا) والنجمة والعهد (لبنان) والطلبة (العراق) وشعب إب (اليمن) وكونكورد (موريتانيا) والأهلي (قطر) والوداد البيضاوي (المغرب) والدرك (جيبوتي) والأقصى (فلسطين) ومسقط (سلطنة عمان).

المصدر : الفرنسية