إيطاليا تهزم العراق وتحرز برونزية الكرة بأثينا

لاعبو إيطاليا يحتفلون بهدف الفوز (رويترز)

قدم المنتخب العراقي لكرة القدم واحدا من أفضل عروضه في أولمبياد أثينا لكنه فشل وخرج مهزوما أمام منافسه الإيطالي في المباراة التي جرت بينهما مساء الجمعة ليحرز الأخير الميدالية البرونزية لمسابقة الكرة بينما اكتفى العراقيون بإنجاز الوصول إلى الدور النصف نهائي.

وسجل ألبرتو جيلاردينو هدف الفوز الإيطالي في الدقيقة الثامنة من المباراة التي جرت بمدينة سالونيك اليونانية في حضور جمهور كبير يتقدمه رئيس الاتحاد الدولي, السويسري جوزيف بلاتر.

وقدم العراقيون رغم خسارتهم مباراة قوية وشنوا العديد من الهجمات بعد الهدف المبكر الذي تلقته شباكهم لكنهم أضاعوا العديد من الفرص التي أتيحت لرزاق فرحان وصالح سدير وقصي منير وعماد محمد.

إجراءات أمنية
وشهدت المباراة إجراءات أ
منية مكثفة بعد مقتل الصحفي الإيطالي إنز بالدوني على أيدي جماعة مسلحة اختطفته في العراق وأمهلت الحكومة الإيطالية يومين لإعلان سحب قواتها من العراق لكن الأخيرة لم تستجب لذلك، في حين كان المدرب العراقي عدنان حمد أعلن في وقت سابق أن فريقه سيوجه نداء للخاطفين من أجل إطلاق سراح الصحفي الإيطالي.

وخاض الإيطاليون اللقاء وقد وضعوا على أذرعهم شارات سوداء حدادا على مقتل الصحفي.

جدير بالذكر أن هذه كانت المشاركة الأولمبية الرابعة لمنتخب العراق لكرة القدم حيث خرج من الربع نهائي في موسكو 1980، وخرج من الدور الأول في لوس أنجلوس 1984 وسيول 1988.

المصدر : وكالات