بداية مدوية للبرازيلي أندرسون مع الريان القطري

أندرسون أكد أنه يستحق الاستقبال الحافل الذي وجده لدى وصوله إلى الدوحة قبل أيام (الفرنسية)


قدم المهاجم البرازيلي سوني أندرسون بداية ساحرة مع فريقه الجديد الريان القطري وسجل خمسة أهداف كاملة ليقود الفريق إلى فوز من العيار الثقيل على العربي بنتيجة 5-2 في المباراة التي جمعت بينهما مساء السبت في ختام المرحلة الخامسة للدوري القطري لكرة القدم.
 
ورغم تفاؤل مسؤولي الريان وجماهيره بنجمهم الجديد القادم من فياريال الإسباني قبل أيام قليلة، فإن أحدا لم يتوقع أن يستهل مسيرته بهذه الروعة حيث هز شباك العربي القوي بخماسية حرمته من قمة البطولة التي جلس عليها منذ المرحلة الأولى.

وافتتح أندرسون مهرجان الأهداف في الدقيقة 29 إثر تمريرة رائعة من الجزائري علي بن عربية، ثم تعادل العربي في الدقيقة 50 بهدف لمسعد فرحان الذي ناب عن النجم الأرجنتيني غابرييل باتيستوتا الذي واصل غيابه بسبب الإصابة واكتفى بمشاهدة المباراة من المدرجات.
  
وفرض العربي رقابة دفاعية شديدة على أندرسون لكنه نجح في التسجيل من ركلة ركنية في الدقيقة 63 قبل أن يتخلص من مراقبيه وينفرد بالحارس مسجلا هدفا ثالثا في الدقيقة 69.
 
وقلص العربي النتيجة بهدف ثان لفرحان في الدقيقة 74، لكن شهية أندرسون للتسجيل بقيت على أوجها حيث سجل هدفين آخرين إثر تمريرة من بن عربية في الدقيقة 83 ثم  من البحريني حسين علي في الدقيقة 89 ليكمل خماسيته الرائعة.
 
وبهذه الهزيمة تجمد رصيد العربي عند 12 نقطة يحتل بها المركز الثاني بفارق نقطة عن الغرافة المتصدر، بينما تقدم الريان للمركز الثالث برصيد 11 نقطة.

 

كيتا وعلى يساره مدحت مصطفى مدافع قطر (الفرنسية)

تعادل الزعيم مع الملك

وفي المباراة الأخرى التي جرت مساء السبت فشل كل من السد حامل اللقب وقطر الوصيف في هز الشباك أو حتى إمتاع الجماهير لتنتهي المواجهة بالتعادل السلبي.
 
ورفع قطر المشهور بـ "الملك" رصيده إلى عشر نقاط في المركز الرابع مقابل ثماني نقاط للسد "الزعيم" الذي يحتل المركز الخامس.
 
وتأثر السد بغياب قوته الضاربة المتمثلة في المهاجم الإكوادوري كارلوس تينوريو المصاب ولاعب الوسط المغربي يوسف شيبو الموقوف 3 مباريات, وقام المهاجم الآخر العاجي عبد القادر كيتا بالمهمة وحيدا وقدم أداء طيبا لكنه لم يتمكن من استغلال الفرص التي أتيحت له.
 
وعلى الجانب الآخر كان الأنغولي فابريس أكوا الأبرز بين لاعبي قطر لكن حارس السد محمد صقر تصدى لأخطر محاولاته قبل النهاية بعشر دقائق.


المصدر : الفرنسية