عـاجـل: وزارة الدفاع الأميركية: لدينا القوة الكافية في الشرق الأوسط لحماية قواتنا وردع أي هجوم ضدها

فوز يوفننتوس والريال في دوري أبطال أوروبا

نجم يوفنتوس أليساندرو ديل بييرو يتقدم بالكرة ونجم بايرن ميونيخ مايكل بالاك يلاحقه ومن خلفه زميله توماس لينكه (الفرنسية)


حسم فريق يوفنتوس الإيطالي لقاء القمة الذي جمعه مع بايرن ميونيخ الألماني لمصلحته وخرج فائزا بهدف نظيف من المباراة التي جمعت بينهما ضمن الجولة الثالثة للمجموعة الثالثة بالدور الأول لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
 
وجاء هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 75 من المباراة التي جرت مساء الثلاثاء، وسجله النجم التشيكي بافيل نيدفد الفائز بالكرة الذهبية لأفضل لاعب في أوروبا العام الماضي.
 
وهذا هو الفوز الثالث على التوالي للفريق الإيطالي رغم غياب مهاجمه الفرنسي ديفد تريزيغيه ليقترب إلى حد كبير من بلوغ الدور الثاني للبطولة.
 
وفي نفس المجموعة حقق أياكس أمستردام الهولندي فوزا كبيرا على ضيفه ماكابي تل أبيب الإسرائيلي بثلاثة أهداف نظيفة جاءت جميعها في الشوط الأول وحملت تواقيع البلجيكي ويسلي سونك (4) ويونغ (21) ورافايل فان در فارت (33)، بينما أضاع ويسلي سنايدر ركلة جزاء قبيل نهاية المباراة.
 

مايكل أوين سجل أخيرا لريال مدريد (الفرنسية)

فوز ضعيف
وفي المجموعة الثانية حقق ريال مدريد الإسباني فوزا ضعيفا على دينامو كييف الأوكراني بهدف وحيد في مباراة مليئة بالفرص الضائعة من الجانبين.
 
وجاء الهدف في الدقيقة 35 عن طريق الإنجليزي مايكل أوين الذي افتتح أهدافه مع فريقه الجديد المنتقل إليه قادما من ليفربول الإنجليزي في أغسطس/ آب الماضي.
 
وهذا هو الفوز الثاني لريال مدريد ليرفع رصيده إلى 6 نقاط بفارق الأهداف خلف دينامو كييف المتصدر وباير ليفركوزن الألماني الذي قلب تخلفه بهدف أمام روما الإيطالي إلى فوز 3-1.
 
وافتتح قائد روما فرانشيسكو توتي التسجيل في الدقيقة 26, لكن ليفركوزن رد بثلاثة تناوب على تسجيلها البرازيلي روبسون بونتي (48) والبولندي ياتشيك كرزينوفك (59) والبرازيلي الآخر فرانسا (90).
 
ولعب روما نصف الساعة الأخير بتسعة لاعبين إثر طرد مدافعه الدولي كريستيان بانوتشي ومهاجمه دي روسي في الدقيقتين 61 و87 على التوالي. 

ليفربول يتعادل
وضمن المجموعة الأولى, حقق موناكو الفرنسي وصيف الموسم الماضي فوزا صعبا على أولمبياكوس اليوناني بقيادة البرازيليين جيوفاني وريفالدو 2-1. 
 
وافتتح الأرجنتيني خافيير سافيولا التسجيل 
(3) ثم أضاف الأوروغوياني خافيير أرنستو شيفانتون الهدف الثاني (10)، بينما نجح أولمبياكوس في تقليص الفارق عبر مهاجمه القبرصي أوكاس (60).
 
وضمن المجموعة ذاتها, تابع ليفربول الإنجليزي عروضه المخيبة فسقط في فخ التعادل السلبي على أرضه مع ديبورتيفو كورونا الإسباني.
 
وكان ليفربول الأفضل لكن لاعبيه أضاعوا كما هائلا من الفرص أبرزها لهداف كأس الأمم الأوروبية التشيكي ميلان باروش.
 

روني في صراع على الكرة مع لاعب سبارتا براغ رادوسلاف (الفرنسية)

ليون يتقدم
وفي المجموعة الرابعة كان ليون الوحيد الذي حقق الفوز خارج أرضه في مباريات الثلاثاء حيث تغلب على مضيفه فنربغشة التركي 3-1 لينتزع صدارة المجموعة من مانشستر يونايتد الإنجليزي الذي تعادل سلبيا مع مضيفه سبارتا براغ التشيكي.
 
وافتتح البرازيلي جونينيو باوليستا أهداف ليون (55) وأضاف مواطنه المدافع
كريس الثاني (66), ورد فنربغشه عن طريق نوبري (68), لكن الكلمة الأخيرة كانت للفريق الفرنسي مجددا عندما سجل بيار فراو الهدف الثالث في الدقيقة 87.
 
أما مانشستر فلم يستطع نجومه وفي مقدمتهم


الهولندي رود فان نيستلروي والإنجليزي واين روني هز شباك الفريق المضيف.
المصدر : وكالات