البلجيكيات يهزمن الأميركيات ويبلغن نهائي فلاشينغ ميدوز

لم تصدق هينان أنها فازت على كابرياتي (الفرنسية)

قلبت البلجيكية جوستين هينان تأخرها أمام الأميركية جنيفر كابرياتي إلى فوز لتبلغ المباراة النهائية من بطولة الولايات المتحدة للتنس الأرضي آخر البطولات الأربع الكبرى والمقامة على ملاعب فلاشينغ ميدوز.

وتغلبت هينان على كابرياتي المصنفة الرابعة 4-6 و7-5 و7-6 (7-4).


أهدرت كابرياتي فوزا كان في متناول يدها (الفرنسية)

وأهدرت كابرياتي فوزا كان في متناولها وبلوغ المباراة النهائية في فلاشينغ ميدوز للمرة الأولى في مسيرتها لأنها تقدمت في المجموعتين الثانية والثالثة وكان الإرسال في حوزتها لكي تحسم المباراة في مصلحتها, لكنها خسرته في المرتين.

وقالت كابرياتي "شعرت بأن العالم انهار من حولي بعد المباراة, لا يمكن للكلمات أن تصف شعوري وصدمتي من هذه الخسارة".

وتابعت كابرياتي "من دون أدنى شك كانت المباراة في متناولي, وأعتقد أنني هزمت نفسي. إنه أمر مخيب, والخسارة مؤلمة لكن ماذا بوسعي أن أفعل إنها أمور تحصل في بعض الأحيان. علي أن احتفظ بذكرى هذه الهزيمة لأنني سأتعلم منها الكثير".

أما هينان فعانت كثيرا من تقلصات عضلية خلال المباراة ونقلت للعلاج مباشرة بعد انتهاء المباراة لمعاناتها من الجفاف ووضعت تحت المراقبة وستخضع لفحص طبي قبل خوضها النهائي اليوم السبت.

وقالت هينان "أنا متعبة جدا, لقد بذلت قصارى جهودي وتعرضت لتقلصات عضلية في ساقي بسبب الجفاف, وصراحة لا أفكر بالمباراة النهائية حاليا لأنني في حاجة إلى راحة كبيرة".

فوز سهل لكليسترز

لم تجد كليسترز أي صعوبة في تخطي ديفنبورت (الفرنسية)
وستواجه هينان في المباراة النهائية مواطنتها كيم كليسترز المصنفة الأولى والتي لم تجد صعوبة في التغلب على الأميركية ليندساي ديفنبورت المصنفة الثالثة 6-2 و6-3.

وبهذا الفوز، نجحت كليسترز في بلوغ ثالث نهائي لها في بطولة كبيرة بعد خسارتها في مباراة القمة أمام الأميركية الأخرى جنيفر كابرياتي في رولان غاروس الفرنسية عام 2001, وأمام مواطنتها هينان في نهائي نفس البطولة في يونيو/ح زيران الماضي.

وتعتبر كليسترز اللاعبة الوحيدة في العالم التي تبوأت المركز الأول في التصنيف العالمي للاعبات المحترفات دون أن تحرز لقبا كبيرا لكنها أكدت أنها لا تأبه بذلك، وقالت كليسترز "كثر الكلام عن هذا الأمر, لكن صراحة عدم فوزي حتى الآن بلقب
كبير لا يزعجني, ويجب أن يتذكر كثيرون أنني لا زلت في العشرين من عمري".

المصدر : الفرنسية