مصر تتعادل مع التشيك وتبلغ نهائي دورة الصداقة

فرحة مصرية بالتأهل الثمين

نجح المنتخب المصري حامل اللقب في انتزاع تعادل ثمين من نظيره التشيكي بدون أهداف وهو يلعب بتسعة لاعبين ليبلغ المباراة النهائية مساء أمس الأربعاء في ختام الجولة الخامسة الأخيرة من مباريات المجموعة الثانية في بطولة الصداقة الدولية الثانية للمنتخبات الأولمبية (دون 23 عاما) لكرة القدم المقامة حاليا في الدوحة.

وبهذه النتيجة، أنهت مصر الدور الأول في صدارة المجموعة برصيد ثماني نقاط بفارق الأهداف عن البرازيل، لتلعب مصر في المباراة النهائية مع اليابان متصدرة المجموعة الأولى، في الوقت الذي ستلتقي فيه البرازيل مع ألمانيا ثانية المجموعة ذاتها على المركز الثالث.

بذل أحمد أبو مسلم جهدا كبير في المباراة
وتأثر المنتخب المصري كثيرا بطرد مهاجميه محمد محسن أبو جريشة وجمال حمزة في الدقيقتين 21 و32، الأول لتعمده ضرب المدافع أليش شوستر، والثاني لتلقيه الإنذار الثاني لتعمده لمس الكرة بيده مرتين، ليبقى رضا شحاته بمفرده بين المدافعين التشيك.

وتبادل المنتخبان الهجمات مطلع المباراة مع أفضلية للمنتخب التشيكي الذي لم تكن المباراة تشكل أهمية بالنسبة له بعد أن فقد الأمل بالمنافسة على المركزين الأول والثاني، لكنه أراد إحراج أحد أفضل المنتخبات المشاركة وساعده في ذلك النقص العددي في صفوف الفراعنة لكن دون نتيجة في الشوط الأول.

فوز ثمين للبرازيل غير كاف
وفي مباراة ثانية من نفس المجموعة، قاد لاعب الوسط خوليو سيزار بابتيستا منتخب بلاده البرازيل للفوز على الصين 3-2. وسجل بابتيستا هدفين ثمينين أغلاهما هدف الفوز في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع.

وكان بابتيستا سجل هدف التعادل الأول في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع قبل أن يسجل كاكا الهدف الثاني في الدقيقة
64، أما هدفا الصين فسجلهما وانغ في الدقيقة 36 و78.

الترتيب النهائي للمجموعة الثانية

الفريق لعب فاز تعادل خسر له عليه النقاط

مصر

4

2

2

-

8

4

8

البرازيل

4

2

2

-

7

4

8

الصين

4

1

1

2

8

8

4

جمهورية التشيك

4

1

1

2

2

5

4

النرويج

4

1

2

2

3

7

2

المصدر : الفرنسية