إقالة فرنانديز مرتبطة بلقاء سان جيرمان مع بوردو

لقطة أرشيفية من لقاء باريس سان جيرمان مع ليون

يرتبط مصير لويس فرنانديز ببقائه أو إقالته من منصبه كمدرب لباريس سان جرمان بنتيجة مباراة فريقه ضد بوردو في افتتاح مباريات الأسبوع العشرين من الدوري الفرنسي لكرة القدم غدا الخميس والتي ستجري على ملعب بارك دي برانس.

وأكد رئيس نادي العاصمة لوران بيربير أن مجلس الإدارة سيقوم الموقف بعد المباراة ضد بوردو ويتخذ القرار المناسب وقال "إذا كان علينا أن نتخذ موقف ما فسنقوم بذلك".

أما فرنانديز فبدا واثقا من بقائه على رأس فريقه بعد المباراة مع بوردو وقال: "لا أعتقد بأن دوري سينتهي بعد المباراة ضد بوردو, وسأكافح حتى النهاية, أملك ستة أشهر لكي أحقق النتائج المرجوة وإذا لم أفعل سأرحل من تلقاء نفسي".

وعلى الرغم من بداية سان جيرمان الجيدة هذا الموسم التي أهلته أن يكون مرشحا قويا للمنافسة على اللقب وبدأ الموسم بطريقة جيدة, فإنه تعرض لهزائم عدة في الآونة الأخيرة جعلته يحتل حاليا المركز العاشر بفارق سبعة نقاط عن المتصدر.

ويبدو سان جيرمان مهيئا لتخطي بوردو خاصة بعد أن اكتملت صفوف الفريق بعودة صانع ألعابه البرازيلي المتألق رونالدينيو بعد أن شفي من فيروس في معدته.

وفي المباريات الأخرى المقررة الجمعة, سيلعب سوشو مع لنس, وستراسبورغ مع نيس, ومارسيليا مع موناكو, وباستيا مع نانت, وغانغان مع أجاكسيو, وليل مع لوهافر, ومونبلييه مع أوكسير, وسيدان مع ليون, وتروا مع رين.

المصدر : الفرنسية