نيكول وسارة يحتفظان بلقب بطولة قطر كلاسيك

الدوحة - عبد الحميد العداسي

نيكول يتسلم كأس البطولة من نائب رئيس الاتحاد القطري للإسكواش الشيخ خالد بن جاسم آل ثاني

احتفظ الإنجليزي بيتر نيكول بلقب بطولة قطر كلاسيك للإسكواش، كما أحرزت الأسترالية سارة فيتزجيرالد لقب بطولة العالم للسيدات، في البطولتين اللتين يبلغ مجموع جوائزهما 202.5 ألف دولار (120 ألفا للرجال و102.5 ألف للسيدات)، وذلك في المباراتين النهائيتين اللتين جرتا مساء السبت في مجمع خليفة الدولي للتنس والإسكواش.

وتغلب الكندي بيتر نيكول المصنف الأول عالميا على الأسترالي ديفد بالمر المصنف الثالث 3-2 وبواقع 15-9 و13-15 و15-6 و13-15 و15-7 في غضون 89 دقيقة في مباراة مثيرة، في حين تفوقت اللاعبة الأسترالية سارة فيتزجيرالد على الإنجليزية ناتالي بوهرير 3-1 وبواقع 10-8 و9-3 و7-9 و9-7 في غضون 86 دقيقة.

إحدى لقطات مباراة نيكول وبالمر

مباراة مثيرة للغاية
وجاءت مباراة نيكول وبالمر مثيرة للغاية، إذ سيطر التكافؤ على مجرياتها بحيث أصبح التوقع بهوية الفائز ضربا من المستحيل. وتقدم نيكول 4-3 و8-6، قبل أن يدرك بالمر التعادل 8-8 ثم تقدم نيكول 12-9 وتمكن من حسم الشوط الأول 15-9 لصالحه في غضون 16 دقيقة.

وفي الشوط الثاني تبادل اللاعبان التقدم والتعادل فتقدم نيكول في البداية 6-3 ولكن بالمر تقدم في نهايته 14-12 وحسم الشوط لصالحه 15-13 بعد مرور 40 دقيقة، مدركا التعادل 1-1.

وعلى نفس المنوال استمر الشوط الثالث الذي تمكن نيكول من حسمه 15-6 بعد مرور55 دقيقة ليتقدم 2-1، في حين شهد الشوط الرابع تفوق بالمر وفوزه بـ15-13 بعد مرور 72 دقيقة مدركا التعادل مرة أخرى وفارضا شوطا فاصلا.

وشهد الشوط الخامس الحاسم تنافسا كبيرا وشهدا أيضا تبادل التقدم والتعادل بين اللاعبين، وعندما تقدم نيكول 12-7 احتسب الحكم نقطة جزائية ضد بالمر بسبب تلفظه بألفاظ غير لائقة ليفوز نيكول بالشوط 15-7 ويحسم المباراة لصالحه.

وقال نيكول للجزيرة نت عقب فوزه: لقد كانت المباراة صعبة للغاية ومثيرة من كلينا حيث كان من الصعب التكهن بهوية الفائز، وأنا سعيد جدا للفوز بالبطولة والمحافظة على صدارتي للتصنيف العالمي خاصة أن جوناثان باور قد خرج من الدور النصف النهائي.. سأبذل ما بوسعي في البطولات القادمة كي أحافظ على تقدمي على باور".

يذكر أن نيكول تغلب على بالمر أيضا في نهائي العام الماضي بنتيجة 3-2 وبواقع 15-12 و15-5 و10-15 و12-15 و15-10.

سارة تتسلم كأس بطولة العالم من رئيس الاتحاد الدولي للإسكواش الباكستاني جهانغير خان

لقب عالمي خامس لسارة
وفي المباراة النهائية لفردي السيدات، عانت الأسترالية سارة فيتزجيرالد قبل أن تتخطى الإنجليزية ناتالي بوهرير بنتيجة 3-1 لتحرز لقبها العالمي الخامس، في مباراة توقفت أكثر من مرة بسبب أرضية الملعب الرطبة.

وشهدت المباراة منذ بدايتها تصميما واضحا من ناتالي خاصة أن فوزها على النيوزيلندية كارول أوينز في الدور النصف النهائي لم يكن محض صدفة، فتقدمت ناتالي 4-صفر ثم أدركت سارة التعادل 4-4 لتتقدم ناتالي مرة أخرى 7-4، غير أن سارة نجحت في إدراك التعادل 7-7 والتقدم 8-7 لتحسم الشوط 10-8.

واجهت سارة صعوبة في تخطي ناتالي

وفي الشوط الثاني، سيطرت سارة على اللعب بشكل كامل وتقدمت سريعا بنتيجة 6-صفر ونجحت في حسم الشوط 9-3 بعد مرور 27 دقيقة.

وواصلت سارة أداءها المميز مع بداية الشوط الثالث فتقدمت 6-1، وعندها توقفت المباراة لتنظيف أرضية الملعب الرطبة.

وعند استئناف اللعب عادت ناتالي بقوة وأحرزت أربع نقاط متتالية مقلصة الفارق إلى 4-6 ثم 6-7 لتدرك في الأخير التعادل بنتيجة 7-7، ثم حسمت الشوط لصالحها بنتيجة 9-7 بعد مرور 42 دقيقة.

وفي الشوط الرابع، تقدمت ناتالي 3-صفر ولكن سارة قلصت الفارق إلى 2-3 وطلبت تعليق المباراة لمدة خمس دقائق لغاية تنظيف أرضية الملعب مرة أخرى وذلك بعد مرور 47 دقيقة. وعند استئناف المباراة استعادت سارة إيقاعها المعتاد فأحرزت نقاطا متتالية وتقدمت 8-3 وباتت قريبة من الحسم، ولكن ناتالي قلصت الفرق إلى نقطة واحدة 7-8 غير أن سارة أحرزت نقطة الفوز 9-7 لتفوز بالمباراة واللقب.

سارة تتحدث عقب المباراة
إلى المعلق الإنجليزي روبرت إدواردز وبجانبها ناتالي

وقالت سارة للجزيرة نت عقب فوزها "لقد كانت مباراة نهائية كبيرة، وقد قالت لي ناتالي إنها لن تعتزل حتى تهزمني وكانت اليوم قريبة من ذلك".

وأضافت سارة أن "المباراة كانت صعبة للغاية وبعد أن تفوقت في أول شوطين، تحول الملعب إلى صالة للتزلج في الشوط الثالث بعد تقدمي 6-1، الأمر الذي سمح لنتالي بفرض إيقاعها عند اسئناف المباراة، وهذا ما فعلته أنا بعد تعليق اللعب للمرة الثانية فحسمت المباراة".

أما ناتالي فقالت "لعبت سارة بشكل رائع للغاية، وأعتقد بأنني تراخيت في الشوط الرابع بعد أن كنت متقدمة 3-صفر، الأمر الذي سمح لسارة بحسم المباراة، ولو لم تعلق المباراة لكانت ستطول أكثر".

المصدر : الجزيرة