عـاجـل: وزير الصحة الأمريكي: اكتشاف 15 حالة إصابة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة

المطر يساعد سافين على بلوغ نهائي بطولة أستراليا المفتوحة

صرخة النصر لسافين الذي ساعدته الظروف كثيرا

تأهل اللاعب الروسي مارات سافين المصنف التاسع إلى المباراة النهائية من بطولة أستراليا المفتوحة في للتنس الأرضي، بفوزه على الألماني تومي هاس المصنف السابع 6-7 (5-7) و7-6 (7-4) و3-6 و6-صفر و6-2 اليوم الجمعة.

وسيواجه سافين، في المباراة النهائية السويدي توماس يوهانسون المصنف السادس عشر الذي تغلب على التشيكي جيري نوفاك.

وجه سافين (أعلى) العديد من الكرات الصعبة التي لم يتمكن هاس رغم قيامه بتغيير مضربه من صدها

وسبق لسافين أن أحرز لقبا كبيرا في بطولة الولايات المتحدة على ملاعب فلاشينغ ميدوز عام 2000 عندما تغلب على الأميركي بيت سامبراس بثلاث مجموعات, وإذا قدر له إحراز اللقب فإنها ستكون أفضل هدية له في عيد ميلاده الثاني والعشرين الذي يصادف يوم المباراة النهائية.


وسنحت لسافين فرصة حسم المجموعة الأولى لمصلحته في الشوط الثاني عشر لكنه لم يحسن استغلاله ليدرك هاس التعادل 6-6 ويفرض شوط كسر التعادل (تاي بريك) الذي حسمه لمصلحته 7-5 منهيا المجموعة الأولى في غضون 53 دقيقة.

وجاءت مجريات المجموعة الثانية مماثلة للأولى ولكن سافين حسم شوط كسر التعادل (تاي بريك) 7-4 ليحرز المجموعة ويدرك التعادل.

وفي المجموعة الثالثة، نجح هاس في كسر إرسال سافين وتقدم 2-1 وتمكن من حسم المجموعة 6-3.

ومع بداية المجموعة الرابعة، بدأ المطر في الهطول الأمر الذي أدى إلى توقف اللعب لخمسين دقيقة نجح خلالها سافين في التقاط أنفاسه والعودة إلى المباراة بقوة ففاز بالمجموعة بستة أشواط نظيفة.

وفي المجموعة الخامسة الحاسمة كسر سافين إرسال هاس مرتين في الشوطين الرابع والسادس ليفوز بالمجموعة ومنهيا المباراة الماراثونية لصالحه.

أدرك سافين أنه اقترب من القمة الآن
سافين يشكر حظه
وعقب المباراة قال سافين: "شكرا لله، لم أكن أملك أي فرصة في الفوز إن لم تمطر، و بعد أن استؤنف اللعب لم أعطه (هاس) أي فرصة
ولعبت بشكل أفضل فوجهت إرسالاتي بشكل أقوى".

وأضاف سافين "تمكنت من استعادة بعضا من قواي التي التي كانت قد ضعفت كثيرا قبل توقف المطر، حيث كانت قدماي لا تقويان على حملي فلقد كنت متعبا جدا وقدماي لا تريدان أن تتحركا لصد الضربات.

المصدر : وكالات