هينغيس بصعوبة للدور الربع النهائي وخروج التونسية صفار

الدوحة - عبد الحميد العداسي

 هينغيس
تأهلت اللاعبة السويسرية مارتينا هينغيس المصنفة الأولى في البطولة والعالم إلى الدور الربع النهائي من بطولة قطر توتال 2001، أول بطولة لتنس السيدات في منطقة الخليج والبالغ مجموع جوائزها 170 ألف دولار، والمقامة حاليا بالدوحة في الفترة من 12-18 فبراير/ شباط الجاري، في حين خرجت التونسية سليمة صفار من البطولة بعد هزيمتها أمام الفرنسية ساندرين تستود.

وتغلبت هينغيس على الفنزويلية ماريا فنتو بمجموعتين نظيفتين وبواقع 7-6 ( بواقع 7-4 في شوط كسر التعادل تاي بريك) و6-1، في حين هزمت صفار أمام تستود المصنفة الثالثة في البطولة بمجموعتين نظيفتين وبواقع 3-6 و4-6.

 السلوفاكية ناغايوفا
وستقابل هينغيس في الدور الربع النهائي الجنوب أفريقية جوانيت كروغر الفائزة على الأسترالية أنابيل إيلوود بمجموعتين مقابل مجموعة واحدة وبواقع 6-3 و3-6 و6-2, في حين ستقابل تستود السلوفاكية هنرييتا ناغايوفا الفائزة على الألمانية مارلين فينغارتنر بمجموعتين نظيفتين وبواقع 6-3 و6-3.

فوز شاق لهينغيس
ولم يكن فوز هينغيس على فنتو التي تواجهها للمرة الأولى أمرا سهلا, فلقد كانت الرهبة واضحة على هينغيس إذ كانت تواجه ضغط تشجيع أكثر من ثلاثة آلاف متفرج احتشدوا في الملعب لتشجيعها.

وفي المجموعة الأولى تعادلت اللاعبتان 4-4 بعد أن كسرت كلتا اللاعبتين إرسال الأخرى مرة، وتقدمت هينغيس مرة ثانية 5-4 بعد كسرها إرسال فنتو، ولكن عناد فنتو مكنها من كسر إرسال هينغيس مجددا لتدرك التعادل 5-5 وتتقدم 6-5 و30 -0 في الشوط الثالث عشر وتصبح قريبة من حسم المجموعة الأولى لصالحها، ولكن خبرة هينغيس مكنتها من العودة والتعادل 6-6 والفوز بشوط كسر التعادل تاي بريك الحاسم 7-4 لتحسم المجموعة الأولى 7-6 في غضون خمسين دقيقة.

وفي المجموعة الثانية فرضت هينغيس سيطرتها وأتعبت فنتو بكراتها لتحسم المجموعة 6-1 وتنهي اللقاء لصالحها.

وعبرت هينغيس بعد المباراة عن سعادتها لتحقيق فوزها الأول خاصة أنها تلعب للمرة الأولى في الدوحة و"كانت المباراة صعبة وقدمت فنتو أداء قويا في المجموعة الأولى وفرضت أسلوبها قبل أن أتمكن من التعود عليه واستعادة مستواي -خاصة مع استخدامي مضربا جديدا للمرة الأولى- في أواخر المجموعة الأولى، الأمر الذي مكنني من السيطرة على المجموعة الثانية".

وأضافت هينغيس "لم أشعر بأي خوف بأن أخرج من البطولة كما فعلت الفرنسية ماري بيرس وذلك لأن بيرس تتعافى من إصابة، الأمر الذي منعها من تقديم مستواها".

وعن رأيها في اللاعبة الفنزويلية فنتو "إنها لاعبة جيدة تجيد اللعب في المنطقة الخلفية وخطيرة في نفس الوقت، فهي قادرة على التغلب على عدد من كبار المصنفات إن لعبت بنفس تصميمها الذي لعبت به اليوم".

وردا على سؤال الجزيرة نت حول زيها الجديد وما إذا كان قد ساعدها في تحسين مستواها قالت "في البداية نعم، فلقد أصبحت ضرباتي أكثر قوة وكراتي أكثر دقة وإن كنت في البداية قد احتجت إلى بعض الوقت حتى أتأقلم معه، ولكني آمل أن يكون تعويذة حظي".

 الجنوب أفريقية كروغر

وعن مباراتها المقبلة مع كروغر قالت هينغيس "إنها لاعبة جيدة ولكنها مزاجبة وهذا ما ظهر من نتيجة مباراتها مع النمساوية إلوود التي لعبتُ معها ثلاث مرات".

وأضافت هينغيس في ردودها عن استفسارات الجزيرة نت حول هزيمتها أمام كابرياتي في بطولة أستراليا المفتوحة بعد تخطيها عقبة الشقيقتين ويليامس "كنت في قمة مستواي وقتها، فلقد لعبت بشكل جيد في أواخر العام الماضي وتغلبت على لاعبات جيدات كمونيكا سيليش ثم الشقيقتين ويليامس، ولكني كنت متعبة من كثرة اللقاءات القوية والمتتالية ولا تستطيع أن تواجه لاعبة كبيرة ككابرياتي وأنت تلعب بنسبة خمسين بالمئة من مستواك.. كابرياتي لاعبة كبيرة وبطلة سابقة وأنا أكن لها كل الاحترام".

 ساندرين تستود

خبرة تستود تتفوق على حماسة صفار
لم تكف حماسة التونسية سليمة صفار التي حظيت بتشجيع جماهيري كبير من التفوق على خبرة صديقتها الفرنسية ساندرين تستود. وبالرغم من البداية الجيدة لصفار في المجموعة الأولى حيت تقدمت 3-0، فإن تستود استغلت أخطاء صفار ففازت بستة أشواط متتالية لتحسم المجموعة الأولى 6-3.

وفي المجموعة الثانية تقدمت تستود 3-1 ولكن صفار بتشجيع من الجمهور كسرت إرسال تستود في الشوط الخامس مقلصة الفارق إلى شوط واحد 3-2 وتدرك التعادل 3-3 ثم تتقدم 4-3،  حيث كانت صفار في طريقها لفرض مجموعة حاسمة ولكن تستود استغلت ارتباك صفار الناتج عن قلة الخبرة وأدركت التعادل 4-4 ثم تقدمت 5-4. وفي الشوط العاشر والحاسم وبينما كانت صفار في طريقها لإدراك التعادل خانها الحظ ثلاث مرات لتحسم تستود المجموعة 6-4 وتنهي اللقاء لصالحها.

برنامج مباريات الدور الربع النهائي ليوم الجمعة
تبدأ المباريات في الساعة الثانية عشرة بتوقيت غرينتش، حيث تلعب اللاعبة الهولندية كريستي بوغارت مع التشيكية أدريانا جيرسي، والسلوفاكية هنرييتا ناغايوفا مع الفرنسية ساندرين تستود، والسويسرية مارتينا هينغيس مع الجنوب أفريقية جوانيت كروغر، والنمساوية باربرا شيت مع الروسية لينا كراسنورتسكايا.

المصدر : الجزيرة