شاهد- كيف تصنع الروبوتات البطاطس المقلية أسرع وأفضل من البشر؟

أصبحت عملية قلي البطاطس وحلقات البصل بتقنية عالية، وذلك بفضل شركة في جنوب كاليفورنيا.

فقد بدأت شركة "ميسو روبوتكس" (Miso Robotics Inc) في باسادينا طرح روبوتها "فلبي 2" (Flippy 2) الذي يقوم بأتمتة عملية القلي للبطاطس والبصل والأطعمة الأخرى، حسب تقرير نشرته وكالة "رويترز" (Reuters).

وتعمل ذراع "فلبي 2" الآلية الكبيرة الحجم مثل تلك الموجودة في مصانع السيارات، التي يتم توجيهها بواسطة الكاميرات والذكاء الاصطناعي؛ على إخراج البطاطس المقلية المجمدة والأطعمة الأخرى من المجمدة، وتغمسها في الزيت الساخن، ثم تضع المنتج الجاهز للتقديم في صينية.

ويمكن "لفلبي 2" طهي العديد من الوجبات بوصفات مختلفة في وقت واحد، وذلك يقلل من الحاجة إلى طاقم تقديم الطعام، ويعمل على تسريع تسليم الطلبات في نوافذ القيادة.

وقال مايك بيل الرئيس التنفيذي لشركة "ميسو" في مقابلة "عندما يأتي طلب ما من خلال نظام المطاعم، يقوم النظام تلقائيا بإصدار التعليمات إلى فلبي 2".

وأضاف بيل "… إنه يفعل ذلك بشكل أسرع، و أكثر دقة، وأكثر موثوقية، وأكثر سعادة مما يفعله معظم البشر".

وأوضح أن تطوير "فلبي 2" وجعله متاحًا تجاريا استغرق 5 سنوات.

ويأتي اسم الروبوت "فلبي 2" بعد أن كانت النسخة الأولى مصممة لقلب شرائح البرغر. ولكن بمجرد أن انتهى فريق ميسو من تطوير هذه الآلة، أدركوا أن هناك مشكلة أكثر إلحاحا في محطة قلي البطاطس، بخاصة في وقت متأخر من الليل.

وقال بيل إن "فلبي 2" يستأثر باهتمام الزبائن في البداية، "فعندما نضع روبوتًا في موقع ما، فإن العملاء الذين يأتون ويطلبون، يلتقطون الصور ومقاطع فيديو ويطرحون مجموعة من الأسئلة، وبعد ذلك في المرة الثانية التي يأتون فيها يبدو كأنهم لم يلاحظوا أن هناك روبوتا في المطبخ، بل يعدّون ذلك أمرا مفروغا منه".

ويمكن لمهندسي ميسو مشاهدة روبوتات "فلبي 2" تعمل على شاشة كبيرة، مما يمكنهم من المساعدة في استكشاف أي مشاكل قد تظهر وإصلاحها. وقال بيل إن عددًا من سلاسل المطاعم تبنّت طباخ البطاطس الروبوتي، بما في ذلك "جاك إن ذا بوكس" (Jack in the Box) ​​في سان دييغو، و"وايت كاسل" (White Castle) في الغرب الأوسط و"كالي برغر" (CaliBurger) على الساحل الغربي.

وقال بيل إن 3 سلاسل أخرى للوجبات السريعة في الولايات المتحدة قد شغلت "فلبي 2″، لكنها تقول إنها مترددة في الإعلان عنه بسبب الحساسيات بشأن فكرة أن الروبوتات ستأخذ الوظائف من البشر.

ولكن بيل يرى أن "المهمة التي يسعد البشر بتفريغها هي المهام المملة مثل مسؤولية محطة القلي"، مضيفا أن "العمال سعداء بالحصول على المساعدة في هذا المجال حتى يتمكنوا من القيام بأشياء أخرى".

وقال بيل إن الناس سيدخلون في يوم من الأيام مطعمًا وينظرون إلى إنسان آلي ويقولون "هل تذكر الأيام الخوالي عندما كان البشر يفعلون هذا النوع من الأعمال؟".

المصدر : رويترز