الدراجة الطائرة الجديدة.. تقنية مبتكرة تحافظ على راكبها من السقوط

HORIZON AERONAUTICS المصدر: horizonhover
شركة هورايزن تسعى إلى تطوير نموذج أولي كامل هذا العام (هورايزن آيرونيوتكس)

تريد شركة "هورايزن آيرونيوتكس" (Horizon Aeronautics) صنع دراجة "هوفر" تتجنب الطريقة التقليدية للمفاهيم الأخرى لسيارات الـ"إي فتول" (eVTOL) المتعددة المراوح.

وكشف بيان صحفي أن الشركة التي تتخذ من الولايات المتحدة مقرا لها تطور نموذجا أوليا لدراجة "إي فتول" صديقة للركاب تستخدم تقنية "مراوح دوارة جديدة" طورتها شركة "بلاين جيت أفياشن" (Blainjett Aviation).

والـ"إي فتول" هو اسم مختصر لتقنية "الإقلاع والهبوط الكهربائي العمودي" (electric vertical take-off and landing). وجاءت هذه التكنولوجيا بفضل التقدم الكبير في الدفع الكهربائي والحاجة المتزايدة إلى مركبات جديدة للتنقل الجوي في المناطق الحضرية.

تبدو الدراجة الهوائية في هورايزن وكأنها زلاجة مائية عائمة؛ حيث يتم تشغيل "إي فتول" بواسطة مجموعة نقل الحركة الكهربائية الهجينة، ولكن تقنية "بلاين جيت داينامك فاريابل بتش" (Blainjett’s Dynamic Variable Pitch) هي ما يميز هذه الدراجة عن غيرها.

فهذه التقنية تمكن الطائرات العمودية من توليد قوة دفع موجهة، مما يسمح بوصولها لسرعات أعلى عند مستوى الطيران إلى الأمام من دون الحاجة إلى أي تقنية معقدة للإمالة.

وبدلا من إمالة الطائرة للأمام مثل المروحية لتوليد قوة دفع أمامية، يغير مفهوم الـ"داينامك فاريابل بتش" الخاص بشركة بلاين جيت درجة ميل ريشات المراوح عبر الكاميرا بطريقة آلية. وفقا لبلاين جيت، يعد هذا النظام مثاليا للدراجات الهوائية وطائرات "إي فتول" التي تحلق على ارتفاع منخفض حيث سيحتاج الركاب عموما إلى البقاء بشكل مستوي تجنبا لعدم السقوط والتسبب في حوادث.

وتهدف شركة هورايزن إلى تطوير نموذج أولي كامل هذا العام حيث تعاونت مع بلاين جيت لتطوير الدراجة الهوائية التي يبلغ طولها 9 أقدام وعرضها 4 أقدام. وعلى موقع هورايزن الإلكتروني، تقول الشركة إن الدراجة الهوائية سوف تتسع لـ3 أشخاص في أقصى حد، وستكون بوزن 380 كغم.

وتقول شركة بلاين جيت -في بيانها الصحفي- "بالمقارنة مع تصميمات المروحة المعقدة متعددة الدوارات أو المراوح الأنبوبية، يحقق (النظام الجديد) قدرا أكبر من الدفع وكفاءة في توزيع الطاقة مع عدد صغير من المراوح الأكبر حجما".

وقال كاري زاكاري رئيس بلاين جيت "لقد تبين عندما قارنا قوة الدفع وكفاءتنا مع المراوح الأنبوبية والدوارات الأصغر، أننا كنا أكثر كفاءة وكثافة للطاقة من 2-3 مرات"، وأضاف أن "هناك انخفاضا أيضا في السحب الديناميكي الهوائي في حالة التحليق الأمامي".

تهدف هورايزن إلى إنتاج نموذج أولي يعمل بكامل طاقته باستخدام تصميم بلاين جيت للمراوح نصف الكروية بحلول أواخر عام 2022.

وحتى الآن، لم يتم كشف شيء عن سعر النموذج النهائي، كما لم يتم الكشف عن كثير من المواصفات الأخرى.

وتقوم شركة أخرى، وهي شركة "إيه إل آي تكنولوجيز" (A.L.I Technologies) اليابانية، بتطوير دراجة هوفر "إي فتول" بقيمة 680 ألف دولار. وعلى عكس دراجة هورايزن المحلقة، يستخدم هذا النموذج تكوينا تقليديا متعدد المراوح.

المصدر : مواقع إلكترونية