يعقد اليوم الساعة الثامنة مساء.. ماذا نتوقع من مؤتمر آبل للمطورين؟

من المقرر أن تعلن آبل عن إصدارات جديدة من "ماك أو إس" لأجهزة الماك، و"واتش أو إس" لساعتها الذكية، و"تي في أو إس" لجهاز "آبل تي في"

عادة ما يكون هذا الحدث السنوي فرصة لمطوري التطبيقات من أجل رؤية الأدوات والتقنيات التي تخطط آبل لإطلاقها (آبل)
عادة ما يكون هذا الحدث السنوي فرصة لمطوري التطبيقات من أجل رؤية الأدوات والتقنيات التي تخطط آبل لإطلاقها (آبل)

أعلنت "آبل" (Apple) عن مؤتمرها السنوي للمطورين "دبليو دبليو دي سي" (WWDC) هذا العام 2021 والذي من المقرر انعقاده بشكل افتراضي عبر الإنترنت اليوم الاثنين ولمدة 3 أيام.

ويبدأ الحدث كالمعتاد بكلمة الرئيس التنفيذي للشركة تيم كوك، وستتبعها سلسلة من العروض التوضيحية لمدراء الأقسام بالشركة، وعادة ما يكون هذا الحدث السنوي فرصة لمطوري التطبيقات من أجل رؤية الأدوات والتقنيات التي تخطط آبل لإطلاقها والتعرف عليها وتجربتها للاستفادة منها لاحقا عند إنشاء التطبيقات الخاصة بهم.

ولكن ماذا يتوقع الجمهور من المؤتمر؟ هذا ما سوف نعرضه في التقرير التالي:

نظاما التشغيل "آي أو إس" و"آيباد أو إس"

مؤتمر آبل السنوي للمطورين هو المكان الذي تستخدمه آبل من أجل الكشف عن أنظمة التشغيل الجديدة لأجهزتها، ومن المؤكد أن الإصدارات الجديدة من "آي أو إس" (iOS) و"آيباد أو إس" (iPadOS) ستكون محورا رئيسيا خلال هذا الحدث، ومن المتوقع أن تعلن آبل عن نظام التشغيل "آي أو إس 15" (iOS 15).

ووفقا لبلومبيرغ، سوف يحتوي كل من "آي أو إس 15″ و"آيباد أو إس" على تغييرات كبيرة في الإشعارات والشاشة الرئيسية، وسيتمكن مستخدمو الآيفون من تعيين تفضيلات معينة بناء على حالتهم الحالية، كحالتهم عندما يقودون السيارة أو وهم نائمون، مع خيارات موسعة للرد التلقائي.

ومن المتوقع بشكل كبير أن يقوم كل من تيم كوك وكريج فيدريجي رئيس برامج آبل بالتحدث عن ميزات الخصوصية الجديدة بعدما دخلت مبادرة شفافية تتبع التطبيقات "إيه تي تي" (ATT) -التي تم الإعلان عنها لأول مرة العام الماضي- حيز التنفيذ مع طرح نظام التشغيل "آي أو إس 14.5" (آي أو إس 14.5)، حيث أصبح منذ ذلك الحين موضع جدل كبير، في وقت قال صانعو التطبيقات -وعلى رأسهم فيسبوك (Facebook)- إن قيود آبل على تتبع الإعلانات سيضر بشدة بأعمالهم.

أنظمة تشغيل أخرى

من المقرر أيضا أن تعلن آبل عن إصدارات جديدة من "ماك أو إس" (macOS) لأجهزة الماك و"واتش أو إس" (watchOS) لساعتها الذكية و"تي في أو إس" (tvOS) لجهاز "آبل تي في" (Apple TV).

وبعكس نظام تشغيل الآيفون والآيباد ليس هناك الكثير من المعلومات عما يمكن توقعه من أنظمة تشغيل آبل الأخرى، حيث من المحتمل أن تكون التغييرات القادمة على نظام تشغيل الماك الجديد طفيفة، كما أننا لم نر أي تقارير موثوقة حول ما يمكن توقعه، ومع ذلك يبدو أن المزيد من ميزات الخصوصية بمثابة رهان آمن.

من المؤكد أن الإصدارات الجديدة من "آي أو إس" و "آيباد أو إس" ستكون محورا رئيسيا خلال الحدث (غيتي إيميجز)

وبالنسبة لنظام "واتش أو إس" الخاص بساعة آبل الذكية لا يوجد الكثير حوله، ولكننا نتوقع أن تطلق آبل عددا من الميزات المتعلقة بالصحة في نظام التشغيل الجديد لساعتها "آبل واتش" (Apple Watch).

ربما كان التسريب الأكثر إثارة للاهتمام مؤخرا هو تضمين مصطلح "هوم أو إس" (homeOS) في قائمة وظائف آبل بشكل عرضي، ويبدو أن المصطلح قد تم الاستعاضة عنه بـ"هوم بود" (HomePod) و"تي في أو إس" (tvOS) في المكانين اللذين ظهر فيهما، مما يشير إلى أن الشركة ربما تخطط لدمج كلا النظامين من أجل إنشاء نظام تشغيل منزلي ذكي موحد.

شريحة آبل "إم 2"

عندما طرحت آبل شريحتها "إم 1" (M1) في أواخر العام الماضي كانت أول شريحة مصممة خصيصا لأجهزة الماك، وحينها شهد الجميع مستوى الأداء والكفاءة في الطاقة متفوقة على شرائح أخرى لشركات قوية، ولكن في الوقت نفسه كانت شريحة "إم 1" مجرد البداية، فلم يتم تصميمها لكي تعمل مع أجهزة الماك المخصصة للمحترفين.

وبدلا من ذلك ظهرت الشريحة في أجهزة مثل "ماك بوك إير" (MacBook Air) و"ماك بوك برو" (MacBook Pro) وحتى "ماك ميني" (Mac mini) مقاس 13 بوصة، ومؤخرا تم تدعيم أجهزة "آي ماك" (iMac) مقاس 24 بوصة بشريحة آبل.

ولهذا نتوقع أن نرى خليفة "إم 1" المخصصة لأجهزة الماك الخاصة بالخبراء والمحترفين، وقد تطلق آبل على الشريحة الجديدة اسم "إم 2" (M2) أو "إم 1 إكس" (M1X)، وأيا كان اسمها سوف ترفع الشريحة الجديدة الحد الأقصى من ذاكرة الوصول العشوائي المدعومة من 16 إلى 64 غيغابايتا.

كما ستسمح الشريحة أيضا لأجهزة الحاسوب بالحصول على منافذ أكثر مما رأيناه في "إم 1″، وتقول المصادر إن آبل ستقدم نوعين مختلفين من الشرائح لجهاز "ماك بوك برو"، وستشمل وحدات المعالجة المركزية الخاصة بهذه الرقائق 8 أنوية عالية الأداء ونواتين اثنتين بهدف زيادة الكفاءة، وسوف تحتوي وحدة معالجة الرسومات في أحد الأجهزة على 16 نواة، فيما تحتوي وحدة معالجة الرسومات في الإصدار الآخر على 32 نواة.

الساعة الثامنة مساء بتوقيت مكة المكرمة سينعقد مؤتمر آبل للمطورين والذي سيكون عبر الإنترنت كما حدث العام الماضي (شترستوك)

أجهزة ماك جديدة

يدعي المسرب الشهير جون بروسر أن آبل تخطط لتقديم طرازات "ماك بوك برو" الجديدة مقاس 14 و16 بوصة خلالها مؤتمرها، ولكن لا أحد يعلم صحة الأمر لأن الشركة لم تعلن عن أي أجهزة جديدة خلال مؤتمر المطورين منذ العام 2016.

ومع ذلك، إذا حدث وكشفت آبل النقاب عن أجهزة "ماك بوك برو" الجديدة فمن المتوقع أن تتم إعادة تصميمها مع إعادة تقديم منفذ "ميغا سيف" (MagSafe) بجانب منفذ "إتش دي إم آي" (HDMI) وقارئ بطاقة "إس دي" (SD)، بالإضافة إلى منافذ "ثندر بولت / يو إس بي-سي" (Thunderbolt / USB-C).

كانت هذه بعض التوقعات حول المنتجات والبرامج المتوقع إطلاقها من قبل آبل خلال مؤتمرها السنوي للمطورين هذا العام، ومع ذلك سيتعين علينا الانتظار حتى الساعة الثامنة مساء بتوقيت مكة المكرمة للتأكد من صحة هذه التوقعات.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

ما تزال شركة فيسبوك تأمل في تعطيل الإجراءات المتخذة من قبل آبل في تحديثها الأخير لنظام التشغيل “آي أو إس 14” وآخر تكتيكاتها هو تخويف الجمهور بأن فيسبوك من دون الإعلانات سوف تتطلب اشتراكا.

4/5/2021

ما تزال شركة آبل مترددة في تقديم الإصدار الاحترافي الجديد من الحاسوب اللوحي آيباد بنظام التشغيل “ماك أو إس” (macOS)، والذي أصبح ممكنا تقنيا رغم أن الحدود الفاصلة بين الجهاز وأجهزة اللابتوب تقل.

3/6/2021
المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة