برقيات تقنية: شارب هتلر يسبب مشكلة لأمازون وانفجار مركبة ماسك الفضائية.. وأخبار أخرى

أمازون لم تكن موفقة في اختيار تصميم لأيقونة تطبيقها حيث شبهه المستخدمون بشارب هتلر (الأوروبية)
أمازون لم تكن موفقة في اختيار تصميم لأيقونة تطبيقها حيث شبهه المستخدمون بشارب هتلر (الأوروبية)

تتضمن هذه البرقيات التقنية، اليوم الخميس، أزمة لأمازون بسبب شارب هتلر، وانفجار مركبة ماسك الفضائية، والكراسي الذكية تشحن هاتفك وتصلك بالإنترنت، والمواطنين الأميركيين لن يكونوا بمنأى عن الحرب الرقمية.

أمازون تزيل شارب هتلر من تطبيقها

استبدلت شركة أمازون تصميم الشريط الأزرق الموجود وسط أيقونة التطبيق بسبب التعليقات الساخرة من المستخدمين، الذين شبهوه "بشارب هتلر"، وتسبب في حملة عبر موقع تويتر.

وغيرت الشركة شكل الشريط الأزرق إلى اللاصق على صندوق التوصيلات، حيث أصبح مستقيما ومطويًّا من جانب.

وبعدما عدلت أمازون الصورة، قال أحد المغردين، ويدعى أليكس هيرن، "فاتني تماما أن أمازون عدلت بهدوء أيقونتها لجعلها تبدو أقل شبها بهتلر".

 

للمرة الثالثة.. نموذج مركبة "ستارشيب" ينفجر بعد الهبوط

انفجر نموذج "إس إن10" (SN10) لمركبة "ستارشيب" (Starship) الفضائية لشركة "سبيس إكس" بعد عدة دقائق من هبوطها على المنصة بولاية تكساس الأميركية بسبب كمية زائدة من الوقود بعد الهبوط.

وهي ثالث عملية إطلاق لنموذج مركبة ستارشيب، حيث انفجر الصاروخ أثناء الهبوط في التجربتين السابقتين في العاشر من ديسمبر/كانون الأول والثالث من فبراير/شباط، لكن الشركة اعتبرتهما ناجحتين، لأن الهدف الرئيسي كان يتمثل في اختبار قدرة النظام على التحليق والانخفاض والتأكد من عمل أنظمة الإدارة والتحكم.

 

مقاعد المتنزهات الذكية تستخدم الطاقة الشمسية

أنشأ مصممو كيوبي (Kuube) -وهي شركة مجرية ناشئة- مقعدا ذكيا مفيدا وصديقا للبيئة يوفر شبكة وافاي (WiFi) ومنافذ شحن وشاشة عرض، وكلها مدعومة بألواح الخلايا الشمسية، وتجمع بين التصميم الجميل والتكنولوجيا الذكية لجعل خدمات المدن والمتنزهات في متناول الجميع.

تأتي المقاعد مع منافذ "يو إس بي" (USB) وشواحن لاسلكية ونقطة اتصال بالإنترنت (واي فاي). ويتم شحن المقاعد الذكية بفضل الألواح الشمسية، مما يجعلها سهلة النقل، وتحتوي المقاعد على هيكل من الألومنيوم قابل لإعادة التدوير، وزجاج أمان مقوى، ومصنوعة من الخشب الطبيعي.

View this post on Instagram

A post shared by Kuube (@kuubesmartbench)

 

رئيس شركة أمنية: "الحرب القادمة ستضرب الأميركيين العاديين عبر الإنترنت"

بصفته الرئيس التنفيذي لشركة "فايرآي" (FireEye) التي كانت أول من اكتشف اختراق "سولار ويندز" (SolarWinds) الكبير، يحذر كيفين مانديا من أن أي صراع مستقبلي في العالم بين الولايات المتحدة وخصم مثل الصين أو روسيا ستكون له تأثيرات مباشرة على الأميركيين العاديين بسبب خطر حصول الهجوم السيبراني.

ويحذر مانديا من أن القواعد أو المعايير غير الواضحة للانتقام ستؤدي إلى استمرار الهجمات، "التي تتركنا مصدومين ولكن غير متفاجئين"، وقال "المشكلة هي أنه لا أحد يعرف ما هي القواعد. لا توجد وثيقة مكتوبة حول ماهية القواعد".

ويختم بالقول "الأمر بسيط، فإذا كان من الممكن اختراقك، فأنت مخترق، ولكن السؤال متى؟"

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة