أعطتهم مهلة نهائية.. غوغل تخيّر موظفيها إما التطعيم أو الطرد

أمرت إدارة بايدن الشركات الأميركية التي لديها مئة عامل أو أكثر بضمان تلقي موظفيها بالكامل أو إخضاعهم للاختبار بانتظام، بحلول 18 يناير/كانون الثاني

FILE PHOTO: A Google sign is shown at one of the company's office complexes in Irvine, California, U.S., July 27, 2020. REUTERS/Mike Blake/File Photo
غوغل والشركة الأم ألفابت (Alphabet) تقفان بقوة وراء اللقاحات منذ منتصف العام (رويترز)

أخبرت غوغل (Google) الموظفين -في مذكرة وزعتها الإدارة- أنه يجب عليهم الامتثال لسياسات اللقاحات، وإلا فسيواجهون احتمالية الخصم من رواتبهم وربما فقدان وظائفهم.

وقالت المذكرة إن معظم الموظفين الأميركيين يجب أن يستوفوا متطلبات اللقاح الخاصة بهم، والتي ينص عليها الأمر التنفيذي للرئيس جو بايدن.

وفي الوقت الذي يؤجل فيه جزء كبير من صناع التكنولوجيا خطط عودة موظفيهم إلى العمل، تستعد غوغل للعودة إلى المكتب، ولا يبدو أنها ستتهاون مع غير الملقحين من الموظفين.

وأخبرت غوغل موظفيها بأنهم سيخسرون رواتبهم -وسيتم فصلهم في النهاية- إذا لم يمتثلوا لسياسة التطعيم الخاصة بالشركة، وفقًا لوثائق داخلية اطلعت عليها موقع "سي إن بي سي" (CNBC) الإخباري.

وأوردت المذكرة التي وزعتها القيادة أن الموظفين أمامهم حتى 3 ديسمبر/كانون الأول لإعلان حالة التطعيم الخاصة بهم، وتحميل الوثائق التي تظهر الدليل، أو التقدم بطلب للحصول على إعفاء طبي أو ديني.

وقالت الشركة بعد ذلك التاريخ إنها ستبدأ في الاتصال بالموظفين الذين لم يرفعوا حالتهم أو لم يتم تطعيمهم، وكذلك أولئك الذين لم تتم الموافقة على طلبات إعفائهم.

وأفادت في مذكرتها إن الموظفين الذين لم يمتثلوا لقواعد التطعيم بحلول الرابع من يناير/كانون الثاني، سيتم تحديد موعد 18يناير/كانون الثاني موعدا نهائيا للقيام بتصحيح الوضع، وبعدها ستضعهم في "إجازة إدارية مدفوعة الأجر" لمدة 30 يومًا. بعد ذلك، ستضعهم غوغل في "إجازة شخصية غير مدفوعة الأجر" لمدة تصل إلى 6 أشهر، يليها إنهاء الخدمة.

ولم يرد متحدث باسم غوغل على الفور على طلب للتعليق من قبل موقع "سي إن بي سي".

وقد أمرت إدارة بايدن الشركات الأميركية التي لديها 100 عامل أو أكثر بضمان تلقي موظفيها بالكامل أو إخضاعهم للاختبار بانتظام، بحلول 18 يناير/كانون الثاني.

وأصدرت محكمة فدرالية وقفا لهذا الأمر أوائل نوفمبر/تشرين الثاني، مما أوقف جهود الإدارة لإلزام الشركات.

ومع ذلك، طلبت غوغل من موظفيها الذين يزيد عددهم عن 150 ألفا تحميل حالة التطعيم الخاصة بهم إلى أنظمتها الداخلية، سواء كانوا يخططون للحضور إلى المكتب أم لا، وأشارت الشركة إلى أنها تخطط لمتابعة أمر بايدن.

وقالت المذكرة "نتوقع أن تقع جميع الأدوار تقريبًا في غوغل بالولايات المتحدة ضمن نطاق الأمر التنفيذي". وذكرت أنه "يجب تطعيم أي شخص يدخل مبنى غوغل بالكامل أو أن يكون لديه مكان إقامة معتمد يسمح له بالعمل أو القدوم إلى الموقع" مضيفة أن "الاختبار المتكرر ليس بديلاً صالحًا للتطعيم".

وكانت غوغل والشركة الأم ألفابت (Alphabet) تقفان بقوة وراء اللقاحات منذ منتصف العام.

Google employees stage a
المئات من موظفي غوغل وقعوا بيانًا يعارض متطلبات الشركة (رويترز)

وأعلن الرئيس التنفيذي سوندار بيتشاي في يوليو/تموز أن الشركة ستطلب التطعيمات لأولئك العائدين إلى المكاتب. وفي ذلك الوقت، كان من المقرر إعادة فتح المكاتب في يناير/كانون الثاني.

لكن أوائل ديسمبر/كانون الأول، وسط مخاوف مستمرة بشأن أعداد العدوى، أبلغت غوغل الموظفين الأميركيين أنها لن تطالبهم بعد بالعودة إلى المكاتب.

ومع ذلك، شجعت القيادة الموظفين على مواصلة القدوم "حيث تسمح الظروف بإعادة الاتصال بزملائهم شخصيًا والبدء في استعادة الذاكرة العضلية لوجودهم في المكتب بشكل أكثر انتظامًا".

وقد وقع عدة مئات من موظفي غوغل بيانًا يعارض متطلبات الشركة، والذي قالت الإدارة إنه سينطبق على جميع الموظفين، حتى أولئك الذين يعملون من المنزل، والذين يشاركون بشكل مباشر أو غير مباشر في عقود الحكومة الفدرالية.

وعرضت غوغل بالتفصيل، في أحدث إرشاداتها، بعض الخيارات لأولئك الذين لا يرغبون في الحصول على التطعيم، حيث قالت الشركة إنه يمكن للموظفين "استكشاف" ما إذا كانت هناك أية أدوار في غوغل لا تتعارض مع الأمر التنفيذي. كما يمكنهم أيضًا طلب إعفاءات للذين لديهم معتقدات دينية أو حالات طبية، والتي قالت غوغل إنها ستدرس كل حالة على حدة.

وقالت المذكرة إن الموظفين الذين تم منحهم إجازة شخصية غير مدفوعة الأجر سيتمكنون من الاحتفاظ بمزاياهم لأول 92 يومًا، ولكن إذا لم يمتثلوا بعد 6 أشهر من بدء الإجازة "سينتهي عملهم مع غوغل".

المصدر : مواقع إلكترونية