بأموالهم تفوّق عليهم.. غوغل تجعل أغنى رجل بالهند يتجاوز مؤسسيها في الثروة

إمبراطورية أمباني تحولت ببطء من الطاقة إلى التجارة الإلكترونية بعد دخول استثمارات وادي السيليكون (وكالة الأناضول)
إمبراطورية أمباني تحولت ببطء من الطاقة إلى التجارة الإلكترونية بعد دخول استثمارات وادي السيليكون (وكالة الأناضول)

اقترب أغنى رجل في الهند من عملاق التكنولوجيا في وادي السيليكون إيلون ماسك وكذلك مؤسسي غوغل سيرجي بيرن ولاري بيج، ليصبح سادس أغنى شخص في العالم بعد تهافت شركات التكنولوجيا الأميركية على الاستثمار في شركته.

فقد أفادت وكالة بلومبيرغ، نقلا عن أشخاص مطلعين على الأمر، بأن غوغل التابعة لشركة ألفابت تجري محادثات متقدمة لاستثمار 4 مليارات دولار لشراء حصة في الذراع الرقمية لشركة ريلاينس إندستريز الهندية المحدودة (Reliance Industries Ltd).

يأتي ذلك بعد يوم من إعلان غوغل أنها ستنفق حوالي 10 مليارات دولار في الهند على مدى السنوات الخمس إلى السبع القادمة من خلال استثمارات الأسهم والعلاقات، في أكبر استثمار لها بسوق نمو رئيسي خارج الولايات المتحدة.

وقد سبقت شركة فيسبوك عملاق البحث باستثمارها 5.7 مليارات دولار في الشركة الهندية. وساعدت موجة التمويل، التي بدأت أواخر أبريل/نيسان الماضي، في جعل ريلاينس أكبر شركة في الهند من حيث صافي القيمة السوقية خالية من الديون.

وبلغت ثروة رئيس شركة ريلاينس إندستريز الهندية المحدودة موكيش أمباني، الذي تجاوز الأسبوع الماضي ثروة وارن بافيت، 72.4 مليار دولار، وفقا لمؤشر بلومبيرغ للمليارديرات.

وتتحول إمبراطورية أمباني ببطء من الطاقة إلى التجارة الإلكترونية، حيث يسعى عمالقة التكنولوجيا إلى أخذ جزء من الأعمال الرقمية سريعة النمو في الهند. وشهدت ثاني أكبر دولة في العالم من حيث عدد السكان ارتفاعا كبيرا في الاهتمام الأجنبي باقتصادها، خاصة من وادي السيليكون.

وبعد انخفاض أسهم التكنولوجيا الأميركية يوم الاثنين، تبلغ ثروة مؤسس غوغل لاري بيج الآن 71.6 مليار دولار، في حين تبلغ ثروة زميله سيرجي بيرن 69.6 مليار دولار، أما ماسك مؤسس تسلا فبلغت ثروته 68.6 مليار دولار. وانخفض صافي قيمة ثروة وارن بافيت الأسبوع الماضي إلى 70.9 مليار دولار بعد أن أعطى 2.9 مليار دولار للجمعيات الخيرية.

المصدر : بلومبيرغ + رويترز

حول هذه القصة

المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة